الرئيسية 10 الأخبار 10 عضو مجلس منطقة حائل: حكموا علي بكورونا قبل أن يفحصوني

عضو مجلس منطقة حائل: حكموا علي بكورونا قبل أن يفحصوني

image

بلاغ – إبراهيم المسند

لم يتوقع عضو مجلس منطقة حائل سعد السالم العواد الذي دخل طوارئ مستشفى حائل العام لأنه يعاني من الألم، امتناع الاطباء عن علاجه بسبب توصيات متفاوتة ومبدئية بوجود اشتباه بإصابته بفيروس كورونا، حيث ضج القسم في تأكيد الحالة قبل خضوع المريض لأي فحوصات أو اجراءات.
وروى عضو مجلس منطقة حائل الذي يرقد في مستشفى حائل العام في قسم الباطنية، ما حصل معه وكيف حكموا بأنه مصاب بالكورونا قبل أن يجروا له أي فحوصات. وقال “ما حصل لي كان كارثة حقيقة، فبعد ثلاثة أيام من إصرار الاستشاري والمدير الطبي للمستشفى، الذي دخل علي وأخذ الفحوصات بنفسه، أي أنه قام بدور الممرض والطبيب، ظهرت نتائج بأنني سليم من الإشتباه بالإصابة، بفضل شجاعة وقدرة وإصرار الطبيب على الكشف الطبي، بعد امتناع بعض الاطباء عن الإقتراب مني وعن إجراء أي فحوصات”.
مشيرا إلى أن النتائج الطبية والفحوصات الدقيقة أكدت سلامته من هذا الفيروس، محملا الاطباء الذين رفضوا إجراء الفحوصات له وحكموا عليه بالإصابة، بأنهم سببوا له ولعائلته حالة نفسية سيئة، مشيرا إلى أنه كان يجب أن يتعامل معه الاطباء إنطلاقا من أخلاقيات مهنة الطب التي تستوجب الدقة والتشخيص المبني على تحاليل طبية تظهر النتائج بشكل يضمن الحفاظ على الوطن والمواطن.

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.