الرئيسية 10 الأخبار 10 ارتفاع تكلفة المعيشة 2.6% في شهر مارس

ارتفاع تكلفة المعيشة 2.6% في شهر مارس

image

بلاغ – ابراهيم المسند

سجل مؤشر الرقم القياسي العام لتكلفة المعيشة لشهر مارس الماضي وفقاً لسنة الأساس 2007 مقارنة بنظيره من العام السابق ارتفاعـاً بنسبة 2.6 في المئة ، فيما بلغ مؤشر الرقم القياسي العام لتكلفة المعيشة لشهر مارس الماضي 129 نقطة مقابل 128.8 لشهر فبراير الذي سبقه وفقاً لسنة الأساس 2007 ليعكس ارتفاعاً في مؤشر مارس بنسبة 0.2 في المئة.

وعزت مصلحة الاحصاءات العامة والمعلومات في بيانها الشهري الارتفاع الذي شهدته خمسة من الأقسام الرئيسية المكــونة للرقم القياسـي لتكلفة المعيشة في مؤشراتها القياسية حيث ارتفع قسم السلع والخدمات المتنوعة بنسبة 1.3 في المئة، وقسم السكن والمياه والكهرباء والغاز وأنواع الوقود الاخرى بنسبة 0.8 في المئة، وقسم الملابس والأحذية بنسبة 0.6 في المئة، وقسم المطاعم والفنادق بنسبة 0.6 في المئة، وقسم الترويح والثقافة بنسبة 0.2 في المئة.

وأشارت المصلحة إلى أن ثلاثة أقسام من الأقسام الرئيسية المكونة للرقم القياسي لتكلفة المعيشة سجلت انخفاضاً في مؤشراتها القياسية في مارس الماضي وهي قسم الاتصالات 1.0في المئة ، وقسم الأغذية والمشروبات 0.3في المئة ، وقسم تأثيث وتجهيزات المنزل وصيانتها 0.3في المئة في الوقت الذي ظلت فيه قسمي التبغ ، والصحة عند مستوى أسعارها السابق ولم يطرأ عليها أي تغير نسبي يذكر.

وأوضحت مصلحة الاحصاءات العامة والمعلومات أن مؤشر الرقم القياسي العام لتكلفة المعيشة لشهر مارس الماضي وفقاً لسنة الأساس 2007 مقارنة بنظيره من العام السابق سجل ارتفاعـاً بنسبة 2.6 في المئة، وذلك بسبب الارتفاع الذي شهدته 10 أقسام من الأقسام الرئيسية المكــونة للرقم القياسـي لتكلفة المعيشة في مؤشراتها القياسية وهي قسم التبغ 6.4 في المئة، وقسم تأثيث وتجهيزات المنزل وصيانتها 5.2 في المئة، وقسم السكن والمياه والكهرباء والغاز وأنواع الوقود الاخرى 4.1 في المئة ، وقسم الترويح والثقافة 4.1 في المئة، وقسم الأغذية والمشروبات 3.8 في المئة، وقسم التعليم 3.7 في المئة، وقسم المطاعم والفنادق 3.5 في المئة، وقسم الصحة 3.0 في المئة، وقسم السلع والخدمات المتنوعة 0.8 في المئة، وقسم الملابس والاحذية 0.6 في المئة.

وسجل قسمان من الأقسام الرئيسية انخفاضاً في المؤشر وهي قسم النقل 3.0 في المئة، وقسم الاتصالات 0.3 في المئة.

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.