الرئيسية 10 الأخبار 10 تدشين مسَرّعة مسك لتنمية الشركات التقنية الواعدة

تدشين مسَرّعة مسك لتنمية الشركات التقنية الواعدة

أعلنت مؤسسة محمد بن سلمان “مسك الخيرية” عن إطلاق “مسَرّعة مسك” المخصصة لدعم نمو الشركات الناشئة وتوسيع نشاطها، في خطوة لتمكين رواد الأعمال وتقوية أصول الشركات الواعدة المتخصصة في المجال التقني أو المدعومة بالتقنية؛ من النمو والتوسع السريعَيْن في السوق السعودي، وذلك ضمن توجه المؤسسة لدعم ريادة الأعمال في المملكة والإسهام في نمو هذا القطاع وازدهاره.
وتأتي مُسرِّعة مسك بالشراكة مع منصة تطوير الأعمال” Plug & Play”؛ وهي منصة تطوير رائدة، تدير أعمالها من وادي السيلكون، وواحدة من أكبر مسَرّعات الأعمال في العالم التي تدعم تطور وتوسُّع الشركات في بداية نشاطها، وتوفر منصة لتعزيز فرص الابتكار والنمو للشركات الناشئة.

هدف المسرعة: 

وتعمل المُسرِّعة على دعم رواد الأعمال عبر تقديم حزمة من خدمات التدريب والتوجيه المستمر على أيدي خبراء محليين وعالميين، في رحلة مكثفة من التعليم والتوجيه تمتد على مدار 12 شهراً؛ لتزويد رواد الأعمال بالمهارات الريادية اللازمة لنمو مشاريعهم وتوسعها.
ومن المقرر أن تحتضن المُسِّرعة في نسختها الأولى 20 شركة ناشئة في مرحلة “البذرة”، ضمن نطاق السوق السعودي؛ لوضعها على مسار النمو السريع عبر برنامجٍ تدريبي مكثف، يتضمن عدداً من المراحل، بما فيها دراسة السوق، وتطوير المنتَج، وتنمية المواهب، وإستراتيجية الأعمال، وتطوير الأعمال التجارية، والتمويل، والتسويق، وغيرها.
هذا وتتضمن أيضاً ضمن برنامجها جلساتٍ إرشادية يقدمها خبراء متخصصون في مجال تطوير الأعمال وتوسيع الأنشطة التجارية، كما ستُهيئ المسَرّعة بيئة تواصل تفاعلية عبر منصة افتراضية ولقاءات حيّة، تهدف لتلقي الإرشاد من الموجهين وتبادل الخبرات مع الشركات الناشئة الأخرى، وتمكين الوصول للمستفيد من الخدمة، فضلا عن إتاحة الفرصة للتواصل مع المستثمرين المحتملين لخلق شراكات واعدة في المستقبل.

20 شركة ناشئة: 

وأوضح مدير المشروع في مسك الخيرية عبد العزيز بن عبد الرحمن النويصر أن مسَرّعة مسك تستوعب 20 شركة ناشئة في المجال التقني، تنخرط في رحلة ممتدة تبدأ من مقابلة رائد الأعمال وفهم احتياجاته؛ لتصميم تجربة ملائمة لمشروعه الريادي، مع تقديم خدمات الإرشاد المستمرة طيلة البرنامج، والمبنية على تخصيص مُرشد لكل رائد أعمال لدعم خطط النمو والاستدامة لمشروعه.
مشيراً إلى أن البرنامج يتيح أيضاً الوصول على مدار الساعة إلى مساحة عمل افتراضية ديناميكية؛ لتمكين العمل الجماعي للمشاركين والتواصل مع المرشدين بالإضافة إلى تنظيم لقاءات مع المستخدمين المحتملين للخدمة التقنية التي تقدمها الشركة الناشئة.
وحول الشراكة الإستراتيجية مع منصة تطوير الأعمال “Plug & Play” قال الرئيس التنفيذي للمنصة باباك أحمد زادة “نفخر بشراكتنا مع مؤسسة “مسك الخيرية” ودعمها في إنشاء “مسَرّعة مسك” المخصصة لدعم نمو الشركات الناشئة، حيث سنسهم من خلال هذه الشراكة في تمكين الشركات الناشئة المتميزة محليًا وعالميًا لدخول السوق السعودي ودعم نموها”.
وأضاف زادة “ينصب تركيزنا على دعم مواهب ريادة الأعمال التقنية في المملكة العربية السعودية، وإنشاء سوق شركات تقنية ناشئة يعد الأكثر تكاملاً في المنطقة، بهدف دعم المشاريع الريادية ودفعها للنمو والتوسع، واستثمار الإمكانات المتجددة التي يوفرها السوق السعودي للشركات الناشئة”
ويُذكر أن المسَرّعة تهدف في ختام أعمالها إلى فتح آفاق واسعة للشركات المشاركة، من خلال تقديم خدماتها التقنية المطوّرة إلى شريحة من المهتمين بها؛ سواء من المستثمرين أو الشركات التقنية الرائدة في المنطقة، بهدف خلق مناخ صحي للشركات الناشئة لعقد شراكات استثمارية، وتعزيز فرص النمو لها في السوق السعودي.

وفقا للمواطن

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: