الرئيسية 10 الأخبار 10 سعودي يحترف رصد المجموعات الفلكية يروي قصته

سعودي يحترف رصد المجموعات الفلكية يروي قصته

أبهرت المجموعة الشمسية بألوانها الجاذبة، شاباً سعودياً، لتقوده إلى هواية رصد وتصوير المجموعات الفلكية وتوثيق جمالها، عبر عدسات متخصصة “تلسكوب”، ومن فوق منزله وبجهد شخصي ومتواصل استمر 4 سنوات، استطاع من خلالها إتقان الوصول إلى لقطات مميزة، حتى أصبحت مخرجاته الضوئية للمجموعة الفلكية تحتفي بها جمعية آفاق لعلوم الفلك عبر حسابها الرسمي في “تويتر”.

طالب الهندسة الصناعية لؤي يار ذو العشرين عاما، روى لـ”العربية.نت” قصته، يقول: “منذ طفولتي وأنا مهتم في العلوم بشكل عام، وتحديداً الفلك الذي كان يثير فضولي كثيراً، فأتأمل السماء، وأبحث وأقرأ عن الكواكب والأجرام السماوية، وفي عام 2016 تعرفتُ على تطبيق يحاكي القبة السماوية يدعى Sky VieW، وبسببه عرفتُ أن النجمة التي كنتُ أتأملها كانت كوكب المشتري، مما زاد اهتمامي أكثر بالفلك، وبدأت أبحث عن التلسكوبات، فوجدتُ الدعم الكبير من إخوتي الذين أرادوا دعمي بشراء تلسكوبي الأول في 2018 ثم بدأتُ أتعلم مراقبة القمر، وبعض الكواكب مثل كوكب زحل والمشتري من سطح المنزل”.

صورة القمر

صورة القمر

تطوير مهاراتي

وواصل “لؤي” سرد قصته: “في البداية حاولتُ التصوير لكن بسبب أن التلسكوب كان بدائياً، فلم أستطع النجاح في مهمة التصوير خلال تلك الفترة، فكان حينها تركيزي على تصوير القمر، ولكن في ديسمبر 2019 بعد التحاقي بالجامعة، قمت بشراء ثاني تلسكوب، وكان متطوراً أكثر من السابق، وتعرفتُ على هواة مثلي لديهم نفس التلسكوب، وتبادلنا الخبرات وبدأت أطور مهاراتي، مثل شراء مثبت للجوال، وفلتر خاص للشمس، وتعلمت الأوقات المناسبة لرصد الكواكب”.

وأضاف: “بدأتُ في دراسة أسس التصوير الفوتوغرافي، لكي أتمكن من تصوير الكواكب، وبعد تصوير الكواكب بدأتُ أحب التصوير أكثر، فجهزت أدواتي والتلسكوب المناسب، وكاميرا بإعدادات يدوية، وحددت الوقت المناسب للتصوير ودخلت إلى عالم الكواكب والأرض، وتعلمت الكثير عن تصوير هذا العالم، وأهمية تقدير الأوقات لظهور هذه الكواكب بأحجام مختلفة، فهناك أشهر معينة، وأوقات محدودة مثلاً كوكب المريخ يوصل في أقرب نقطة للأرض كل ٢٦ شهرا يعني عامين تقريباً من الانتظار، كما قمتُ باستعمال برامج حاسوبية لدمج صور مميزة ونظيفة وواضحة، بعد التخفيف من سطوعها، وتمت زيادة حدتها لإبراز التفاصيل”.

المجموعة الفلكية

المجموعة الفلكية

تقنيات متطورة

وتابع لؤي حديثه: توجد تقنيات متطورة أكثر لتصوير الكواكب، مثل تركيب كاميرا فلكية خاصة بالتلسكوب، وتكون متصلة بالحاسب الآلي لبث رصد حي للكوكب، وأخذ لقاطات أوضح، حيث إن قواعد بالتلسكوب تكون إلكترونية لتتبع الكوكب، والأجرام الأخرى، كما توجد تلسكوبات، وكاميرات مخصصة لهذا النوع من التصوير”.

وقال: “إن المملكة تدعم الجانب الفلكي في ظل رؤية المملكة 2030، ونلحظ على مدى 4 أعوام تغييراً هاما وكبيراً، فالسياحة الفلكية أصبحت واقعاً في السعودية، عبر توفير مساحات لا يوجد بها تلوث ضوئي، ولدينا مشاريع هامة في السعودية على هذا الصعيد، منها محمية النجوم في البحر الأحمر، وهناك توجه للسياحة الفلكية في العلا”.

المتحف الفلكي

وقال: “يوجد المتحف الفلكي ببرج الساعة في مكة المكرمة، وهو متحف منافس للمتاحف العالمية في شيكاغو، وهناك تطور لافت في مجال الفضاء، وصولاً إلى وجود الهيئة السعودية للفضاء، التي تؤكد على أن يكون قطاع الفضاء مساهماً رئيساً في ازدهار السعودية وممكناً للأجيال، لما فيه خير للإنسان، وتحمل رسالة قيادة قطاع الفضاء لتحقيق رؤية السعودية من خلال تطوير القطاع وتنظيمه وتوفير الممكنات لتحقيق إنجازات رائدة”.

صورة لأحد المجموعة الفلكية

صورة لأحد المجموعة الفلكية

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: