الرئيسية 10 الأخبار 10 “المسند” يحذر من انخفاض جديد في درجات الحرارة

“المسند” يحذر من انخفاض جديد في درجات الحرارة

توقّع الدكتور عبدالله المسند، أستاذ المناخ المشارك بقسم الجغرافيا بجامعة القصيم، انخفاض جديد في درجات الحرارة، نهاية الأسبوع الجاري، وذلك بعد اعتدال الكتلة الباردة والتي أثرت على أجواء المنطقة.

ونبّه المسند إلى توقعات بوجود رياح شمالية نشطة وباردة، قد تثير بعض الغبار في الشرقية ومعظم دول الخليج، الثلاثاء (12 ديسمبر 2017)، موضحًا أن البحر الأحمر يؤثر على مناخ المنطقة المحيطة به في عدة صور منها: أنه يمد المنطقة المتاخمة له بالدفء خلال فصل الشتاء.

وقال المسند -في تغريدات عبر حسابه الرسمي بتويتر-: “في هذه الأيام تشرق الشمس في أقصى نقطة لها جنوبًا، كما تغرب في أقصى نقطة لها جنوبًا، وفي الوقت نفسه تصل الشمس إلى أدنى ارتفاع لها عند الزوال ويكون ظل الزوال الأطول خلال السنة والله أعلم”.

وأضاف: “درجة الحرارة المعلنة في الإعلام تختلف عن درجة الحرارة المحسوسة بواسطة جلد الإنسان وهي الأهم، إذ إن شعور الإنسان بالبرد أو الحر يتوقف على عاملين: درجة الحرارة وسرعة الرياح، أو درجتي الحرارة والرطوبة النسبية، ودرجة الحرارة المحسوسة تكون أقل من درجة الحرارة العادية”.

وواصل تغريداته، قائلًا: “فمثلًا عندما تكون الحرارة صفرًا مئويًّا، وسرعة الرياح 10كم في الساعة، فدرجة الحرارة التي يشعر بها جلد الإنسان حقيقة هي تحت الصفر بثلاث درجات وليست صفرًا مئويًّا! وعليه حبذا لو كان هناك تعاون بين #وزارة_التعليم @moe_gov_sa وهيئة #الأرصاد @PmeMediacen برصد درجة الحرارة المحسوسة بشكل يومي خاصة في المناطق التي تبلغ درجة الحرارة فيها صفرًا فأقل”.

وطالب باتفاق الأرصاد ووزارة التعليم على درجة حرارة محددة، عندما تُسجل يوجه مديري المدارس عبر رسائل هاتفية إلى إلغاء الاصطفاف الصباحي، حتى تكون الآلية منظمة وغير خاضعة للاجتهاد الشخصي، أو الشعور الشخصي بالبرد والدفء.

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.