الرئيسية 10 الأخبار 10 تعرّف على أسباب الأنيميا وطُرق علاجها

تعرّف على أسباب الأنيميا وطُرق علاجها

هناك عدة أنواع من فقر الدم “الأنيميا” مثل فقر الدم بسبب نقص الحديد، وفقر الدم بفيتامين ب 12 (فقر الدم الخبيث) والثلاسيميا، وفقر الدم المنجلي، ووفقاً لموقع “prevention” الطبي فإن العلاج يعتمد على سبب فقر الدم الذي يتضمن عدداً من العوامل ومنها:

الأسباب الأكثر شيوعاً للأنيميا “فقر الدم”

1- نقص الحديد فقر الدم: هذا هو النوع الأكثر شيوعاً من فقر الدم ويعالج في الغالب مع بعض التغييرات في النظام الغذائي ومكملات الحديد، لكن إذا كان هناك سبب آخر من نقص الحديد مثل فقدان الدم من الحيض الثقيلة، يجب أن يتم التعرف على الأسباب الكامنة، حيث إن الطبيب سيقوم بوصف العلاج على أساس سبب وشدة “الأنيميا” فقر الدم.

2- نقص فيتامينات : فقر الدم يأتي من نقص حمض الفوليك ونقص فيتامين B12 وهي الأنيميا الأكثر شيوعاً، وسيقوم الطبيب بوصف مكملات الفيتامينات وغيرها من التدابير إذا لزم الأمر.

3- فقر الدم من الأمراض المزمنة، وكثير من الناس الذين يعانون من مرض مزمن مثل أمراض الكلى، وأمراض الكبد يصابون بالأنيميا، والعلاج لهذا النوع يركز على تصحيح المرض الكامن، وفي بعض الأحيان يوصى طبيبك بنقل الدم أو حقن إريثروبويتين الاصطناعية اعتماداً على شدة فقر الدم.

أسباب متنوعة غير مشهورة للأنيميا “فقر الدم”

4- فقر الدم اللاتناسجي: العلاج لهذا النوع يشمل نقل الدم، وبعض الأدوية، وإذا لزم الأمر زرع نخاع العظم.

5- فقر الدم المنجلي: يشمل علاج فقر الدم المنجلي إدارة الأكسجين، والمخدرات لتخفيف الألم، والسوائل عن طريق الفم أو الوريد للحد من الألم، ونقل الدم، وملاحق حمض الفوليك، والمضادات الحيوية ودواء السرطان يسمى هيدروكسيوريا، يمكن إجراء عملية زرع نخاع العظم في بعض الأشخاص المصابين بفقر الدم المنجلي.

 

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.