الرئيسية 10 الأخبار 10 بسبب البعض .. الهاشتاقات المسيئة تصل للأعلى تداولًا!

بسبب البعض .. الهاشتاقات المسيئة تصل للأعلى تداولًا!

تويتر

هاشتاجات مسيئة تظهر على مواقع التواصل الاجتماعي يومًا بعد يوم، ويحاربها مستخدمو “تويتر” تارة، وتارة أخرى، يشارك فيها كثيرون رفضًا لها دون علم منهم بأنهم بهذا يزيدون من تفاعلها لتصل إلى الأكثر تداولًا.

ومن الهاشتاجات من يؤجّج القبلية والفتنة بين المواطنين، أو بين الرجال والنساء، أو ربما سب تجاه قبيلة معينة، أو وصف ضد شخص أو كيان.
بعض الهاشاقات وصل إلى الأكثر تداولًا خلال فترة قصيرة، ليس بسبب موافقة النشطاء عليه، بل لرفضهم له، ولكن هذا الرفض يدفع المستخدمين لوضع الهاشتاج، وهو ما يعني بالضرورة زيادة التفاعل عليه، وهنا، يرى خبراء التقنية أن الحل هو التجاهل التام.
وأكد خبراء التقنية أن مجرد مشاركة الهاشتاج ولو بالرفض يزيد من فرصة ظهوره وزيادة التعامل عليه، وهو ما يعني إعطاء صورة سيئة للمملكة أمام العالم، وهذا يتم بالخطأ، أمّا التجاهل، فهو يجعل الفتنة أو الإساءة في مكانها لتختفي وحدها.

 

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.