الرئيسية 10 الأخبار 10 “بادر” و “بصمة العين” أنظمة إلكترونية لضبط الحضور الطلابي بالقصيم

“بادر” و “بصمة العين” أنظمة إلكترونية لضبط الحضور الطلابي بالقصيم

بريدة (سلطان المحيطب )-

تسعى عدد من المدارس في الإدارة العامة لتعليم القصيم للوصول إلى أعلى معدلات الانضباط المدرسي، والحضور الطلابي، بالاستفادة الكبرى من التطور التقني والإلكتروني، وتوظيف ذلك لما فيه تحقيق أهداف ومقاصد الخطة الإجرائية للانضباط المدرسي.

وتأتي مبادرة مدرسة الموهوبين المتوسطة للبنين في بريدة، المتمثلة في برنامج “بادر والمتجر” الإلكتروني، ومبادرة “بصمة العين” التقنية، في ثانوية أبي ذر في بريدة، كأحد النماذج الإبداعية، التي تعمل على تطبيقها إدارتي المدرستين، وتحاول من خلالهما الوصول إلى المعدلات المرضية والممتازة في نسب الحضور والالتزام المدرسي للطلاب.

مدرسة الموهوبين المتوسطة ببريدة اعتمدت برنامج “بادر والمتجر” وهو برنامج الكتروني يتطلع لتقديم أنشطة جاذبة للطلاب، وخدمات نوعية لمنسوبي المدرسة من إداريين ومعلمين، سعياً للنهوض بالعملية التعليمية، والوصول بها إلى مرحله عالية من الجودة؛ وذلك بإدخال التقنية الحديثة واستغلالها في توفير الجهد والوقت.

حيث يعتمد البرنامج على تخصيص رقم الكتروني”كود” يستخدم في رصد حضور الطلاب “بادر” وتحفيزهم من خلال نقاط “المتجر” الذي يقوم مقام الكشوفات في المتابعة والرصد، ويعطي نتائج دقيقه للطلاب، مع توفير بيئة مدرسية مشجعة ومتطورة، كما يمكن الاطلاع على نتائج المنافسة وتباين النقاط والرسوم البيانية للطلاب، من خلال عدد من الشاشات الموجودة داخل أروقة وممرات.

قائد المدرسة عبد العزيز بن سليمان العمري بين أن وجود مثل هذه التقنية داخل المدرسة يعتبر داعم للتعليم على مستوى المنطقة، مشيراً إلى أن البرنامج هو أحد البرامج الفائزة بجائزة التميز للمشاريع والبرامج التربوية, داعيا من لدية اهتمام من قادة المدارس بزيارة المدرسة والإطلاع على تلك التقنية وآلية عملها وتطبيقها ومدى النتائج المتحققة منها.

وفي سياق مماثل، أوضح قائد مدرسة أبي ذر الثانوية سعيد السعيد أنه تم تطبيق نظام “بصمة العين” على طلاب المدرسة البالغ عددهم 350 طالباً، في الحضور والانصراف والاستئذان، بعد أن تم توفير أجهزة بصمة العين وربطها في الحاسب الآلي و هاتف ولي الأمر، حيث تصل رسالة مباشر لهاتف ولي الأمر عند أخذ البصمة في حضور وانصراف الطالب، وعند استئذانه بالوقت المحدد، وربطها بدرجات المواظبة.

مؤكداً، أن تلك الخطوة وجدت تفاعلاً كبيراً بين أولياء الأمور، كما أنها ضمن الخطوات التطويرية التي تطبق في المدرسة؛ للحد من الغياب بشكل كبير، وترفع نسبة التحصيل العملي، مضيفاً أن تلك البادرة قد انعكست ايجاباً على الأداء والالتزام بالوقت عند الطلاب.

وكانت الإدارة العامة للتعليم بالقصيم، ومن خلال لجنة الانضباط العليا برئاسة المدير العام عبد الله الركيان قد تناولت عبر اجتماعها الأخير، عدداً من الموضوعات والمحاور، التي تهدف إلى تحليل ودراسة واقع الانضباط، وتعمل على رصد وتفعيل المبادرات التربوية والتعليمية الميدانية، التي تغرس روح المنافسة بين مكونات المجتمع التعليمي.

وقد أكد الركيان، خلال اللقاء، أن جميع الإدارات والأقسام تجتهد لإحداث نقلة نوعية في رفع نسب الحضور الطلابي،من خلال تجويد وتعزيز أهداف الانضباط المدرسي، مشدداً على أن تحقيق المشهد التعليمي لمفهوم الانضباط المدرسي عند الطلاب والطالبات؛ ما هو إلا تعزيز لمكتسبات الوطن، الأمنية والاجتماعية والثقافية.

   
    
    
 

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.