الرئيسية 10 الأخبار 10 مختص يؤكد عودة السوق قريبا عبر الإنشاء والتعمير .. خبراء عقار : مبيعاتنا إنخفضت 40 % 

مختص يؤكد عودة السوق قريبا عبر الإنشاء والتعمير .. خبراء عقار : مبيعاتنا إنخفضت 40 % 

بلاغ – محمد المرشود

أكد عدد من الخبراء العقاريون المشاركين بالمعرض السعودي الثاني  للعقار والبناء والأثاث والديكور “معرض هابيتات الثاني”  بمدينة بريدة ، أن السوق العقاري يمر بفترة ركود و انخفاض بأسعار العقارات في مجملها ، لافتين إلى أن أسعار العقارات انخفضت بمعدلات تصل إلى 40 % ، وهو ما سيسهم في خدمة  المشترين من ذوي الدخل المتوسط ، كون بستطاعتهم شراء مساكن خاصة في الوقت الراهن .
و بين المطور العقاري محمد  الحميد أن أسعار العقار تشهد انخفاضاً تدريجياً في عدد من مناطق المملكة ، لافتاً أن فرض الرسوم على الأراضي البيضاء سيساهم في انخفاض اسعار العقار بشكل أكبر ، مشيراً إلى أن من أسباب انخفاض العقار هو عزوف المواطنين عن شراء العقارات في الوقت الحالي ، مما اضطر كثير من المطورين العقاريين لزيادة المعروض من الأراضي و الوحدات السكنية.
وفي ذات السياق أشار عبدالله التويجري أحد ملاك المخططات السكنية بمدينة بريدة ، أن قطاع العقار يتميز  بالقوة ، حيث يعد أحد الأعمدة الأساسية للأقتصاد الوطني ، ومرتبط ارتباطاً وثيقاً بعدد من الصناعات والمهن التي يعتمد عليها أفراد المجتمع بمختلف اهتماماتهم ، مؤكداً أن الحكومة الرشيدة تسعى في هذه المرحلة إلى تنويع مصادر الدخل لدى المواطن ، بعد القرارات الملكية التي صدرت في ما يتعلق برسوم الأراضي البيضاء والقروض السكنية الميسرة للمواطنين .
كما أشار  فهد السالم أحد زوار معرض البناء والعقار والديكور والأثاث الثاني ” هابيتات ” إلى أن أسعار العقارات في انخفاض ملحوظ ، و الأراضي و المباني السكنية تشهد زيادة في العرض وقلة في الطلب ، متوقعاً أن يستمر أنخفاض  الأسعار ، آملاً من وزارة الإسكان وضع حلول أكثر جدية للمواطن لتملك منزل خاص له ولعائلته .
من جانبه أكد رئيس قسم الاقتصاد والتمويل بجامعة القصيم الدكتور فهد بن عبدالعزيز المحيميد أن العقار بالفعل يشهد كسادا واضحا ، بعد أن كان مزدهرا قبل عامين ، وقال : الازدهار والكساد في سوق العقار معادلة تحدث عادة في أزمنة متفاوتة ، فالحال لاتستقر على وضع واحد .
واستدل الدكتور المحيميد حال السوق بقصة رؤيا الملك في سورة يوسف ، حينما فسر النبي يوسف عليه السلام ان مملكته ستمر بمراحل من الجدب والخصب ، مبينا أن هذه الأحوال ليست حكرا على سوق العقار فحسب ، إذ أنها تمر بكافة المجالات .
وتوقع الدكتور المحيميد بعودة سوق العقار لمكانه الاول لما يتميز به السوق من صفة ( الأمن ) نظرا لضمان تحقيقه العوائد ، وكذلك لدور قرار زكاة الأراضي البيضاء .
كاشفا أن الاتجاه الحالي سيكون لتجار المساكن ، فقد بين أن مبيعات الوحدات السكنية والفلل قفزت منذ عام 2015 إلى مليونين ، حيث كانت قبل ذلك المبيعات لاتتجاوز نصف المليون ، معتبرا أن ذلك هو الاستثمار الأمثل في سوق العقار .

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.