الرئيسية 10 الأخبار 10 60% من المدارس الاهلية والعالمية ترفع رسومها لمواكبة ارتفاع تكاليف التشغيل

60% من المدارس الاهلية والعالمية ترفع رسومها لمواكبة ارتفاع تكاليف التشغيل

60% من المدارس الاهلية والعالمية ترفع رسومها لمواكبة ارتفاع تكاليف التشغيل

توقعت لجنة المدارس الاهلية والعالمية فى غرفة جدة ان تضطر 60% من المدارس الاهلية والعالمية الى رفع رسومها السنوية هذا العام لمواكبة الارتفاع المتزايد لتكاليف التشغيل والذى بلغت نسبته 25%مقارنة بالسنة الماضية.
وطالب رئيس لجنة المدارس الاهلية والعالمية فى غرفة جدة وعضو اللجنة الوطنية فى مجلس الغرف مالك طالب بضرورة جعل قرار رفع الرسوم الدراسية بيد المدرسة نفسها بدل من أشتراط الحصول على موافقة وزارة التعليم على طلب الزيادة مشيرا الى ان المسألة ليس احتكار بقدر ماهى تقدير كل مدرسة لحجم تكاليفها بناء على مستوى وجودة الخدمة التعلمية الذى تقدمها للطالب وبالتالى نسبة ارباحها المفترضة للحفاظ على مستوى الخدمة وفى النهاية هى مسألة عرض وطلب ثم ان ولى امر الطالب يملك قرار الموافقة او الرفض وباستطاعته فى حالة عدم الموافقة على الرسوم الجديدة ان ينقل ابنه الى اى مدرسة أخرى سوء كانت اهلية او حكومية.
وتابع مالك ان ارتفاع التكاليف نتيجة عوامل كثيرة بنسبة 20-25% سوف يؤثر ليس فقط على المدارس الكبرى او انما حتى على الصغيرة والذى تمثل 40-50% من القطاع وسوف يضطرها اما رفع الرسوم الدراسية او الخروج من القطاع خاصة وان رسومها السنوية متواضعة جدا وتتراوح بين (6000- 7000 ريال)مع العلم ان اغلب المدارس الذى سوف ترفع الرسوم هى الكبرى فى كل من جدة والرياض والمنطقة الشرقية.
ويضيف مالك ان عدة معطيات تسببت فى ارتفاع التكاليف ابرزها ارتفاع اجور المدرسين السعوديين و الوافدين مع الاخذ فى الاعتبار المعاناة الشديدة للمدارس الاهلية من اجل حصوله على تأشيرات جديدة من وزارة العمل بالاضافة الى قلة اعداد المدرسين السعوديين الذى يملكون الاحترافية الكافية للتدريس و تزايد نسب التوطين فى برنامج نطاقات والزام المدارس بالتامين على عائلة المدرس وليس المدرس فقط كما كان فى الماضى وللاسف كل هذا يؤثر على جودة التعليم.
اما عضو اللجنة الوطنية للمدارس الاهلية والعالمية فى مجلس الغرف الدكتور دخيل الله الجهنى ان مع ارتفاع تكاليف التشغيل فان الدعم الحكومى يعد قليل جدا للمدارس الاهلية حيث يبلغ 100ريال لكل طالب فى التعليم الاهلى سنويا بمعنى ان المدارس الذى يبلغ عدد طلابها 1800طالب تحصل على 50 الف ريال تقريبا والدعم مقتصر على المدارس الاهلية اما العالمية فليس لها دعم يذكرمع العلم ان عدد طلاب المدارس الخاصة بشكل عام لايقل عن 600 الف طالب من اصل 5.5 مليون طالب وطالبة فى المملكة كما ان المدارس الاهلية توفر ماقيمته 15مليار ريال لو قدرنا ان تكلفة الطالب الواحد فى التعليم العام لاتقل عن 15 الف ريال وانخفاض اعداد المدارس الاهلية والعالمية سوف يشكل ضغط كبير على المدارس الحكومية.

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.