الرئيسية 10 الأخبار 10 تباين واسع حول استضافة “الشريان” للمعتقل “المولد” .. الكل يجمع على أنه معتل ومدمن سابق

تباين واسع حول استضافة “الشريان” للمعتقل “المولد” .. الكل يجمع على أنه معتل ومدمن سابق

image

بلاغ – إبراهيم المسند

تباينت ردود الأفعال حول استضافة داود الشريان للمعتقل السياسي خالد المولد، الذي اعتقل على خلفية اعتناقه للأفكار التكفيرية، ودعوته بشكل علني للجهاد وتمسُّكه بقناعاته التي استمدها من تنظيم القاعدة.

وتفاعل مغردون في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” مع مجريات الحلقة، وأُطلقت عدد من الهاشتقات المتضادة؛ ما يعكس حجم المتابعة الجماهيرية للحلقة. وبينما كان سبب اللقاء الوقوف على الأسباب والمسببات التي تقود الشباب لظاهرة ما يسمي بـ “الجهاد”، دارت في “تويتر” صراعات من نوع آخر؛ حيث أشاد البعض بالحلقة وتسليطها للضوء على عينة من المعتقلين بهدف تعريتهم، والكشف عن الدوافع وراء الانحراف الفكري ومراحل تكوينه والأسس التي ينهض عليها، واستنكر البعض ذلك معبرين عن استيائهم، ووصفوا الحلقة بأنها استغفال للمشاهد وإساءة لرجال الدين، على اعتبار أن المعتقل منحرف سلوكياً وبمثابة “المرفوع عنه القلم”.

وأشار أحد المغردين إلى أن الإعلامي الشريان يهدف لتشويه صورة المعتقلين، وقال آخر إن ظهور المعتقل بهذه الأفكار قد يسهم في نشر التطرف، وأعلن البعض التحدي لبرنامج “الثامنة” في استضافة بعض المشايخ، ويرى البعض أنه يفترض أن يحاور المعتقل شخص ذو علم وفصاحة ليبيّن له الحق من الباطل.

من جهة أخرى، اتخذ بعض المغردين موقفا محايداً، وقالوا إن المعتقل على ما يبدو يعاني اعتلالات نفسية وعقلية كنتيجة لتعاطيه الحشيش، وادعائته السابقة للنبوة ، وأنه المهدي ، وبالتالي فهو ليس في وضع طبيعي، وأن الدعاء له بالهداية والشفاء هو ما يتوجب على الجميع فعله، فيما أشار مغرد إلى إن اللقاء على ما يبدو قديم، كون الشريان ذكر اسم الأمير نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية الراحل “رحمه الله”.

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.