الرئيسية 10 الأخبار 10 خلال تدشينه في إمارة المنطقة : أمير القصيم : برنامج “كلنا للوطن” قصة وفاء وصدق الإنتماء

خلال تدشينه في إمارة المنطقة : أمير القصيم : برنامج “كلنا للوطن” قصة وفاء وصدق الإنتماء

image

بلاغ – تغطيات

دشن صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم ظهر اليوم الخميس في مكتبه بإمارة المنطقة البرنامج الوطني والإجتماعي والإعلامي والأمني والتطوعي والإسلامي الذي يهدف إلى ترسيخ الوطنية لدى النشء وتكريم أبناء المتواجدون بالحدود ومشاركين بعاصفة الحزم , بالإضافة إلى تكريم أبناء شهداء الواجب بمشاركة القطاعات الأمنية , لتنطلق الفعاليات غدا الجمعة والسبت بمجمع العثيم مول بمدينة بريدة.

وقال المشرف العام على البرنامج فهد سعود العنزي: “الحقيقة نسعد ونتشرف في خدمة الوطن ولاشك أن المشاركة الوطنية في ترسيخ المجتمع بذلك أمر واجب علينا جميعا و مُحبَّب للنفس الزَّكية والتي تفعل الخير لصالح المجتمع والكلمات بالتأكيد لا تكفي للشكر والثناء على تفضل سمو الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بتدشين البرنامج في مكتب سموه بإمارة المنطقة”.

و أضاف العنزي أن البرنامج يتخلله العديد من الأنشطة والفعاليات اليومية لشكر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله – و مبايعة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف ولي العهد ، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد عبر لوحات وطنية للزوار للتعبير عن أنفس مكنوناتهم الفكرية وتعابيرهم الوطنية وتكريم رجال الأمن والمشاركين في الحدود كالإعلاميين والممرضين وأبناء شهداء الواجب , بالإضافة إلى تفعيل المسرح الوطني بالقصائد والشيلات وتوجيه رسالة دينية تحذيرية لمن يعبث في هذا الوطن من رجال العلم والأدب ومشاركات لكبار وصغار السن وتقديم العديد من المسابقات والجوائز من أجهزة أيفون وأجنحة فندقية وعطورات فاخرة , وكذلك مشاركة مدرسة الموهوبين في رسومات ولوحات وطنية من أيدي الطلاب ورعاية الشباب بالقصيم بتنظيم الاحتفاء عبر الكشافة وكذلك  فريق السيارات الكلاسيكية وأوبريت من فرقة أثر الإنشادية وفرقة ابتهاج الترفهية والشخصيات الكرتونية السعودية , والأستديو الفوتوغرافي “أحب وطني” والذي سيكون متاحاً أمام جميع الزوار خلال غدا الجمعة والسبت.

من جهته ، أثنى صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود أمير منطقة القصيم على هذا البرنامج الذي يحكي قصة الوفاء وصدق الإنتماء ما بين المواطن والوطن ، وأنهما أجزاء متآلفه وبينهما رابطة الدين والدم ، والتي تعكس تعاليم الدين الإسلامي الحنيف والذي قامت عليه الدولة السعودية منذو النشأة ومرحلة البناء وحتى هذه اللحظة ، ويسعدني أن أرى من شباب المنطقة بوجود كوكبة من الشباب الطموح والذي يُقدِّم رسالته بمهنية عالية ، والحقيقة أن استعراض مضمون البرنامج وأهدافه تجعلك في ذهول واحترام لهذه العقلية النيرة والفكر الواعي والذي بالتأكيد يعكس حرص الشباب على تفعيل كل مايخدم الوطن ، فالفكرة النيرة يجب أن تُسقى من ماء الروح ليبقى الوطن في أمن وأمان.

واختتم سموه قائلاً :” أتمنى أن يكلل هذا البرنامج كلنا للوطن بما يعود على المجتمع بالنَّفع والفائدة وهذا هو المبتغى والمأمول ،والحمد لله على أنَّ هذا البرنامج الرائع والوطني بكل صورة وتعابيره يُمثِّل الوطن قاطبة وفي القصيم البداية لهذه البادرة التي أراها إيجابيّة”.

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.