الرئيسية 10 كُتاب بلاغ 10 بعض من أطفالنا.. كالفقاعات !

بعض من أطفالنا.. كالفقاعات !

تحوم حول الأطفال ببراءة وترسم ابتسامة على شفاههم، وربما أفادت عقلاً ذكياً بالتفكر فيها..
يمدون اياديهم ويركضون خلفها، وبمجرد قربهم منها.. تسارع بالابتعاد عنهم .. وبلمسة منهم..تختفي !
كبعض من أطفالنا الذين يمارسون الوظائف البسيطه المبكرة، كمقدم او مقدمة برنامج او منشد او منشده ..
يقفون على المسرح بلباس مرتب، بشكل انيق لغرض تقديم شيء مفيد، او مدح وثناءٍ لذا منصب، يأملون من مجتمعهم طرح ارآئهم وانتقاداتهم لمواضيعهم التي طرحوها ولطريقة تقديمهم .. لكنهم في مجتمع لايفقه ما يريدون تماماً !
الجزء الاكبر والاهم من رأي المجتمع هو على الموضوع المطروح وطريقة التقديم، والجزء الاصغر والغير مهم ابداً هو تعليقات بسيطه جداً يتهاتفها المجتمع فيما بينهم عن لباس تلك المقدمه وطريقة تصفيف شعر تلك المنشده وغيرها الكثير بالنسبه للمظهر الخارجي لأطفالنا هؤلاء ..
لكن المجتمع عكس هذا كلّه وجعل الجزء الاهم والاكبر هو رأيه على اللباس، طريقة تصفيف الشعر، قبيلة تلك المقدمة او المنشدة، عمرها..
والجزء الضئيل الصغير هو الموضوع المطروح وطريقة التقديم !
لو نسأل أحداً من أولياء أمور هؤلاء الأطفال عن غرض جعل طفله يتوظف وظيفه كهذه لأجاب : لزيادة ثقة طفلي بنفسه، لتعويده على طرح المفيد لمجتمعه..
– حينما تمدح لباسه أوطريقة تصفيف شعره أو قبيلته وتعلّق تعليقات وآراء بشكل بسيط يستطيع الطفل استقباله، ستزداد ثقة الطفل بنفسه،
وحينما تمدح طريقة إلقاءه، وموضوعه المطروح وتنبهه عن أخطاءه بأسلوب يتقبله الطفل ستزداد ثقته بنفسه كما في المدح الاول لكن في هذا المدح سيزداد الانتاج ! سيكبر وتكبر عنده قدرة الإلقاء، سيكبر وتكثر عنده الأفكار المتدفقه، وبذلك بدورك انت ايها المجتمع حققت انجازاً.. بل انجازات !
– حينما تنتقد لباسه أو طريقة تصفيف شعره أو قبيلته بسب وشتم وأسلوب مثير للجدل ستضعف ثقته بنفسه وبسبب لمستك البسيطه تلك اظن ان الفقاعه سارعت بالابتعاد عنك والخوف منك !
وحينما تنتقد طريقة إلقاءه، وموضوعه المطروح بطريقة غير لآئقه وهمجيه ستضعف ثقته بنفسه وبسبب لمستك تلك اظن ان الفقاعه اختفت !

بقلم / شوق بنت منصور.

2 تعليقان

  1. ماريا العبدالله

    من نجاح لنجاح شوقي

  2. مبارك قلببي بداية موفقه . واصلي ابداعك شواقه ❤

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.