معلمة مهددة بالسجن !!

سجن
معلمة من عنيزة تعرضت للكثير من الضغوط النفسية نتبجة معاناتها من ضوائق مالية ومديونيات متراكمة لعدد من الجهات التجارية واملها كبير في أهل الخير لمساعدتها على قضاء تلك المديونيات وأوضحت المعلمة أم محمد في حديثها الخاص لعكاظ أن رغبتها أن تقوم بسداد المبالغ إلى من سيقوم بالسداد عنها لتلك الجهات وفق أقساط يتم الإتفاق عليها مع من سيتولى السداد لأنها في الأصل تريد أن توحد تلك المديونيات في جهة واحدة بدلا من جهات متفرقة عانت من شتاتها كثيرا ,, وألمحت أم محمد أن واحدة من تلك الجهات لوحت بالشكوى وتعريضها للسجن إذا لزم الأمر وعندما تصل الحال إلى السجن لا سمح الله فإن بناتها الصغيرات سوف تكون في وضع لا تحسد عليها ,, وأهابت أم محمد بالموسرين وأهل الخير والإحسان فمن أراد مساعدتها مشكورا فإن التواصل سيكون سهلا ميسرا للجادين في عمل الخير (بلاغ تحتفظ بوسائل التواصل) وأكدت أم محمد أنها لا تسعى للحصول على قرض لا يسدد مثل الصدقات ونحوها بل كل من يسدد عنها سيعاد له حقه وفق إتفاق مع صاحبه ,, والله في عون العبد مادام العبد في عون أخيه ,,

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.