الرئيسية 10 الأخبار 10 حزب الله يتاجر بأعضاء لاجئين سوريين للخروج من أزمته المالية

حزب الله يتاجر بأعضاء لاجئين سوريين للخروج من أزمته المالية

image

بلاغ – وكالات

قالت شبكة “سى إن إن” الأمريكية إن حزب الله اللبنانى يتعرض لأزمة اقتصادية طاحنة دفعته للعمل بالاتجار بأعضاء البشر الخاصة باللاجئين السوريين للحصول على مصادر تمويل جديدة.

وأضافت الشبكة أن تكلفة العمليات فى سوريا باتت تستهلك من 35 إلى 40% من موازنة الحزب، ما رتب ضغوطات مالية كبيرة، يضاف إليها الوضع الاقتصادى الايرانى الصعب الذى انعكس سلبًا على المساعدات المالية التى تقدمها طهران للحزب.

وأوضحت الشبكة الأمريكية أن الضائقة المالية الشديدة التى يعيشها الحزب أوصلته إلى العمل بشكل سرى جدًا بتجارة الأعضاء وبالأخص (الكبد والكلية) متهمة الحزب بـ”استغلال حاجة اللاجئين السوريين فى لبنان وخداعهم لبيع أعضائهم مقابل خمسة آلاف دولار، لتباع بعدها بسعر تسعين ألف دولار فى السوق الدولية”.

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.