الرئيسية 10 الأخبار 10 تقرير : الإصابات تخطف نجوم العالم قبل “المونديال”

تقرير : الإصابات تخطف نجوم العالم قبل “المونديال”

image

بلاغ – متابعة

حلّت الإصابات على بعض المنتخبات التي ستبحر إلى البرازيل بعد أيام للمشاركة في كأس العالم الذي ينطلق بعد أسبوعين.

وخطفت منها مجموعة من النجوم في وقت حساس.

وفي تقرير أعدته ” عين اليوم ” فإن من اللاعبين من تعرّض لإصابة قوية خلال الموسم وانتهى أمل تمثيله لمنتخب بلاده في المونديال مبكرا، ومنهم من جاءت إصابته قبل أيام ليتأكّد غيابه بشكل دراماتيكي.

ويعتبر منتخب ألمانيا أبرز المتضررين من الإصابات قبل رحلته نحو استعادة المجد العالمي المفقود منذ فوزه الأخير باللقب عام 1990، حيث افتقد دورتموند نجم خط الوسط إلكاي جوندوجان منذ بداية الموسم بعد إصابة قوية في ظهره، فيما غاب المدافع الواعد هولجر بادشتوبر عن فريقه بايرن ميونخ منذ إصابته بالرباط الصليبي في نوفمبر من العام 2012، كما تلقى المدرب يواكيم لوف أنباء سيئة مؤخراً مع غياب الأخوين سفين ولارس بيندر.

ومن الممكن أن تزداد الأمور سوءاً لدى المنتخب الألماني في ظل الإصابات الطفيفة التي يعاني منها مجموعة من اللاعبين وعلى رأسهم قائد الفريق فيليب لام وزميلاه في بايرن ميونخ باستيان شفاينتايجر وحارس المرمى الأساسي مانويل نوير.

وعلى صعيد المنتخب الإنجليزي، سيفتقد المدرب روي هودجسون خدمات نجم آرسنال ثيو والكوت الذي لم يتمكن من التعافي من الإصابة التي تعرض لها في شهر يناير الماضي خلال موقعة كأس إنجلترا أمام توتنهام، كما سيمضي الثنائي كايلي ووكر وأندروس تاونسند الصيف المقبل في سباق مع الزمن للتعافي من الإصابة ما يحتم عدم مشاركتهما مع الإنجليز في كأس العالم. ومن ناحيتها، تتمنى الجماهير الإيطالية أن يتمكن المهاجم المتألق روسي من اللحاق بالمجموعة التي ستسافر إلى البرازيل قريباً، حتى يتسنى للأتزوري ومدربه برانديللي تأمين خط هجومي قوي.

ويعتبر المنتخب الهولندي أحد أبرز الخاسرين في المعركة مع الإصابات، حيث اضطر المدرب لويس فان خال لإقحام عدد من الأسماء المجهولة أوروبياً في تشكيلته النهائية مع غياب ثنائي خط الوسط رافاييل فان دير فارت لاعب هامبورج الألماني وكيفن ستروتمان لاعب روما الإيطالي. كما سيفتقد منتخب الطواحين لجهود الظهير الأيمن لنادي باريس سان جيرمان جريجوري فان دير فيل.

أما في إسبانيا، فتبدو الأمور بحال أفضل حتى مع غياب حارس مرمى برشلونة فيكتور فالديس ونجم خط وسط بايرن ميونخ تياجو ألكانتارا، كما أن المدرب فيسنتي ديل بوسكي لم يعاني من أي صداع في ظل وجود أسماء رنانة في تشكيلته مثل كاسياس وريينا ودي خيا في حراسة المرمى، وتشافي وإنييستا وبوسكيتس وتشابي ألونسو في خط الوسط.

كما يستعد المنتخب الفرنسي للسفر إلى البرازيل بتشكيلة متكاملة، باستثناء الحارس البديل ستيف مانداندا الذي عانى من إصابة في رقبته خلال مباراة لفريقه مارسيليا مع جينجان.
ومن بين أبرز الأسماء التي ستغيب عن المونديال كذلك هداف منتخب كولومبيا ونادي موناكو راداميل فالكاو الذي تعرض لإصابة في الرباط الصليبي خلال مباراة في كأس فرنسا في شهر يناير الماضي.
كما سيفتقد المنتخب الياباني خدمات قائده ماكوتو هاسيبي علماً أن المدرب زاكيروني وضع اسمه في القائمة النهائية للمنتخب الياباني.
وكان الكرواتي كرانيكار آخر ضحايا الإصابات بعدما تعرض لإصابة في آخر مباراة شارك فيها مع نادي كوينز بارك الإنجليزي.

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.