الرئيسية 10 الأخبار 10 فتاة مصرية تقتل أمها لسوء معاملتها .. وأخرى تساهم في قتل زوجها ليخلو لها الجو مع عشيقها

فتاة مصرية تقتل أمها لسوء معاملتها .. وأخرى تساهم في قتل زوجها ليخلو لها الجو مع عشيقها

image

بلاغ – القاهرة

شهدت مدينة الخانكة بالقليوبية في مصر جريمة قتل بشعة راحت ضحيتها أم بعد أن قتلتها ابنتها انتقاماً منها على معاملتها السيئة لها.

وقامت الفتاة (19 عاماً) بخنق أمها حتى فارقت الحياة، ولكي تتأكد من وفاتها هشمت رأسها بماسورة حديدية، وبعدها ادعت أن مجهولين اقتحموا الشقة واعتدوا عليها بالضرب حتى غابت عن الوعي، وقتلوا أمها، لسرقة بعض المصوغات الذهبية ومبلغ مالي، وبعدما أفاقت وجدت أمها جثة هامدة وغارقة في الدماء، إلا أن رجال المباحث كشفوا جريمتها وألقوا القبض عليها واعترفت لهم بالواقعة.

وتبين من التحريات عدم صحة أقوال الابنة وأنها هي من ارتكبت الجريمة، حيث أكدت التحريات أن المجني عليها كانت تعامل ابنتها معاملة سيئة، وتقوم بمعايرتها بسبب إصابتها بمرض البهاق.

وأضافت التحريات أنه في يوم الواقعة علمت المجني عليها أن ابنتها ترتبط بعلاقة عاطفية بشاب يعمل معها في مصنع للبلاستيك، وأنها أعطته مبلغ 2000 جنيه، فتشاجرت الأم مع ابنتها التي قامت بخنقها بيدها حتى فارقت الحياة، وحتى تتأكد من موتها تعدت عليها بالضرب بماسورة حديدية وهشمت رأسها، وبمواجهتها بما أسفرت عنه التحريات، اعترفت أنها قامت بقتل أمها انتقاما منها على معاملتها السيئة لها، ورفضها الزواج من شاب يعمل معها في مصنع بلاستيك.

من جهة أخرى شهدت مدينة البدرشين بالجيزة في مصر جريمة قتل بشعة راح ضحيتها زوج في العقد الثاني من عمره، بعد أن قررت زوجته التخلص منه ليخلو لها الطريق لاستكمال حياتها مع عشيقها.

وتبين من التحريات أن الزوجة اتفقت مع عشيقها على التخلص من زوجها، وأن العشيق قام باستئجار سائقي توك توك لقتله مقابل مبلغ ألف جنيه.

وأضافت التحريات أن العشيق استأجر سلاحًا آليًا بمبلغ 150 جنيهًا في اليوم، وأعطاه لشركائه في الجريمة، بالإضافة إلى استئجار توك توك لهما حتى يتمكنا من الهرب عقب ارتكابهما الجريمة.

واعترفت الزوجة أنها قامت بإبلاغ عشيقها عن تحركات زوجها يوم الحادث، حتى تمكن المتهمان من قتله بعد أن أطلقا عليه وابلاً من الرصاص أثناء توقفه أمام أحد المحال التجارية بالبدرشين.
وتم ضبط الزوجة وعشيقها وسائقي التوك توك، وتحرر محضر بالواقعة، وتم العرض على النيابة التي تولت التحقيق.

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.