الرئيسية 10 الأخبار 10 سمو أمير القصيم يرعى حفل تخريج الدفعة الحادية عشرة من طلاب جامعة القصيم

سمو أمير القصيم يرعى حفل تخريج الدفعة الحادية عشرة من طلاب جامعة القصيم

image

بلاغ – أحمد التويجري

رعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم اليوم ، حفل تخريج الدفعة الحادية عشرة من طلاب جامعة القصيم للعام الجامعي 1434 / 1435هـ ،وذلك في مقر الجامعة ببريدة.

وبدأ الحفل بمسيرة للطلاب الخريجين ، من 17 كلية في مختلف التخصصات العلمية والشرعية والطبية والهندسية ، حيث جرى التعريف بأقسامهم وعدد الخريجين من كل قسم .

عقب ذلك بدأ الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القران الكريم , ثم القى معالي مدير جامعة القصيم الدكتور خالد الحمودي كلمة رحب فيها بسمو أمير المنطقة راعي الحفل ، مشيراً إلى أن عدد الخريجين بلغ 2576 خريجاً في مرحلة البكالوريوس ، ومنها أول دفعة في بعض الكليات من طلاب كليات العمارة والتخطيط والعلوم والآداب بعنيزة(طلاب) ، وتخريج طلاب العلوم والآداب بالمذنب ، وطلاب الصحة المعلوماتية بالبكيرية ، وتخريج طلاب العلوم الصحية التطبيقية بالرس ، وتخريج طلاب مسار التوحد بكلية التربية ببريدة ، وعدد 109 خريجاً وخريجة من الدراسات العليا ، مبيناً أنه سيتم تخريج 4914 خريجة من الطالبات في حفل سيقام برعاية حرم سمو أمير المنطقة ، ليصبح عدد الخريجين والخريجات لهذا العام  7599خريجاً وخريجة لدرجة البكالوريوس ، مهنئاً أبنائه الخريجين بوصولهم لهذا اليوم الذي يتوجون به بتحقيق طموحاتهم .

ثم ألقيت كلمة الخريجين ألقاها نيابة عنهم الطالبان صالح السويداني وفارس النقيدان ، شكرا كل من ساعدهم في تحقيق أهدافهم العلمية ، موصين زملائهم الخريجين على نهج الطريق القويم وتحقيق تطلعاتهم المستقبلية ، سائلين الله أن يحفظ بلادنا من كل مكروه .

عقب ذلك سلم سمو أمير القصيم الشهادات للخريجين الحاصلين على درجة الدكتوراه والماجستير والحاصلين على مرتبة الشرف في التفوق العلمي في درجة البكالوريوس.

بعدها ألقى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز كلمة أعرب فيها عن سعادته بحضور حفل الدفعة الحادية عشرة من طلاب جامعة القصيم , وقال سموه : بلا شك بأن الفرحة تغمر الجميع والبهجة تحيط بنا في كل موقع، كيف لا ونحن نشهد تقديم كوكبة من أبناء الوطن ليكونوا أذرع مهمة وعاملة في سبيل هذا الوطن.
ووجه سموه حديثه للخريجين بقوله : انتم عيون الوطن ينظر من خلالكم إلى مستقبله ، وأنتم أذرعه التي تتطلع إلى البناء الشامخ له ، وأنتم درعه وعقله الذي يحافظ على أمنه واستقراره ، ويجعل منه علامة بارزة بين الأوطان ، لتكونوا بأذن الله السد المنيع أمام كل من يحاول أن يعبثبه ، وأهنئ القيادة الرشيدة بهؤلاء الخريجين من أبناء الوطن الذين سيسعون بأذن الله إلى تقديم كل ما بوسعهم إلى دفع مسيرة هذا الوطن نحو التطور .

وأضاف سموه : إن الإنسان السعودي اثبت أنه قادر بأذن الله أن يتواجد وأن يبدع وان يقدم كل مافي وسعه لتطوير هذا البلد ، وهذه منشآتنا تتحدث عن سواعد الرجال ، وهذا أمننا الذي يتحدث عن الاستقرار ، وهذه هي بلادنا التي لافضل لأحد عليها إلا الله سبحانه وتعالى ، ناقلا اهتمام القيادة الدائم بالأبناء ، مهنئاجميع الطلاب بالتخرج ، سائلاً الله لهم التوفيق بالمستقبل.

image

image

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.