الرئيسية 10 الأخبار 10 اقتناء «الحيوانات المفترسة»..هواية محظورة وخطر يهدد حياة الإنسان (تقرير)

اقتناء «الحيوانات المفترسة»..هواية محظورة وخطر يهدد حياة الإنسان (تقرير)

تواصل – فريق التحرير:

طفت على السطح في الآونة الأخيرة ظاهرة غريبة دخيلة على المجتمع ، لا تقل في خطورتها عن حيازة الأسلحة في المنازل، وهي تربية الحيوانات المفترسة في البيوت ووسط التجمعات السكنية.

ورغم ترويض هذه الحيوانات المفترسة إلا أنه لا يمكن السيطرة التامة عليها، حيث يفر بعضها هارباً نحو الطرقات العامة لتهدد أمن المواطن والمقيم وهناك العديد من النماذج لتلك الظاهرة

أسد يتجول في شوارع الرياض

وتداول مغردون على موقع “تويتر” مقاطع فيديو لتجول أسود ونمور في شوارع مناطق عدة بالمملكة، فهذا يصطحب أسداً وذلك نمر أو فهد يتجول به، دون أن يبالي بحياته والآخرين.

و أعلنت القوات الخاصة للأمن البيئي ، عن وجود أسد مقيد بعمود في حي سكني بمدينة الرياض، موضحة أنه تم التعامل مع البلاغ لتحييد خطره عن سكان الحي بمشاركة الدوريات الأمنية، والتنسيق مع المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية لنقله إلى مركز الإيواء.

وأضاف البيان أن “العمل جار لمعرفة من قام بذلك لاتخاذ الإجراءات النظامية بحقه”.

وأكد البيان أن الاتجار بالكائنات الفطرية المهددة بالإنقراض بما في ذلك إقتناؤها، يعد من المحظورات التي نص عليها نظام البيئة التي تصل عقوبتها إلى السجن لمدة 10 سنوات وغرامة تصل إلى 30 مليون ريال أو بإحدى هاتين العقوبتين.

طفلة تتجول بفهد في شوارع المملكة

ولعل من أكثر المشاهد التي وضعت علامات الاستفهام حول تربية الحيوانات المفترسة هو ما تم تداوله خلال الفترة الماضية،  لمقطع فيديو تظهر فيه طفلة تصطحب حيوانًا مفترسًا بأحد شوارع  المملكة، ورصد الفيديو نفسه، حيوان “الفهد” مربوطاً بحبل داخل سيارة متوقفة في أحد الشوارع، ثم قامت الطفلة صغيرة بإنزال الحيوان المفترس من السيارة، لتسحبه بقوة بسبب سرعته في المشي.

في المقابل ، تجاوب المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية في ‎السعودية، عبر تغريدة نشرها على حسابه الرسمي في “تويتر” ، أكد المركز أنه رصد الفيديو، وتم إحالته إلى الجهة المختصة لاتخاذ العقوبات المقررة بحق مربي الحيوان المفترس تصل إلى السجن والغرامة.

 

نمر يتجول في شوارع ينبع

فوجئ عدد من سكان ينبع الصناعية بمشاهدة نمر هارب بأحد الأحياء بينبع الصناعية وسارعوا بإبلاغ عمليات دوريات الأمن وعمليات الأمن الصناعي، حيث تمت السيطرة على النمر الهارب من قبل صاحبه.

وكانت إدارة عمليات دوريات الأمن وعمليات الأمن الصناعي تلقت بلاغاً من مواطنين يفيدون بوجود نمر يتجول بالحي، وعلى الفور تم إرسال الفرق الأمنية للموقع، وتمت السيطرة عليه من قبل صاحبه، وتسليمه إلى دوريات الأمن والتي بدورها تقوم بتسليمه إلى جهة الاختصاص.

كيف دخلت الحيوانات المفترسة إلى المملكة؟

أكد مستشار الرئيس التنفيذي للمركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية، أحمد البوق، أن المركز لم يعط أي ترخيص لاقتناء الحيوانات المفترسة أو تربيتها، مؤكدًا أن ذلك يُسمح به فقط في حدائق الحيوان وبنطاق محدود للغاية للدراسات والأبحاث.

و لفت إلى أن معظم الحيوانات المفترسة التي تظهر في منصات الإعلام والشوارع دخلت بصورة غير نظامية، وتحديدًا من خلال عمليات التهريب البرية.

وأبان أن اقتناء الحيوانات المفترسة وتربيتها ممنوع في المملكة، مشيرًا إلى أنه لا توجد استثناءات في ذلك.

 

هل الكلاب البوليسية تعتبر حيوانات مفترسة ؟

وأكد البوق أن  الكلاب البوليسية  لا تندرج ضمن قائمة الحيوانات المفترسة، إلا أن الكلاب الضالة يمكن أن تتحول إلى مفترسة، وهو ما ظهر من خلال مهاجمتها للأطفال في بعض المناطق، مشيرًا إلى أن هذه الكلاب المفترسة تمثل خطرًا أيضًا على الكائنات الفطرية في الحياة البرية.

وأضاف: “لدينا بعض الأنواع الفطرية النقية، مثل الذئاب على سبيل المثال من الفصيلة الكلبية، وممكن أن تتزاوج مع الكلاب الضالة؛ مما يؤدي إلى تخريب وراثي للصفاء الجيني للأنواع المحلية”.

<

p style=”text-align: justify”>المصدر تواصل

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: