بفكرة عبقرية غير متوقعة، حسم داني باريرا مباراة فريقه هارتفورد أثليتيك أمام فيلادلفيا يونيون 2، في الدرجة الثانية من الدوري الأميركي لكرة القدم.

ومع دخول المباراة الدقيقة الأخيرة، وبينما النتيجة تشير للتعادل 2-2، مد باريرا قدمه بطريقة خلفية، ليصد ركلة المرمى التي نفذها حارس فيلادلفيا يونيون 2 بيده، وترتد الكرة لمرمى الحارس وسط فجأة الجميع.

وبالفكرة العبقرية البسيطة التي طبقها باريرا، حسم نتيجة اللقاء لفريقه، كما أصبح بطل لقطة الأسبوع على مواقع التواصل الاجتماعي، حتى أن وكالات أنباء عالمية تحدثت عن الهدف الغريب.