الرئيسية 10 الأخبار 10 محافظ عنيزة يرعى حفل ختام برنامج التمكين الاجتماعي ” تَمَكُّن”.. ويتوج الفائزين

محافظ عنيزة يرعى حفل ختام برنامج التمكين الاجتماعي ” تَمَكُّن”.. ويتوج الفائزين

بلاغ – عنيزة

رعى سعادة محافظ عنيزة عبد الرحمن بن إبراهيم السليم، صباح اليوم الأربعاء، الحفل الختامي لبرنامج التمكين الاجتماعي ” تَمَكُّن”، الذي تستضيفه إدارة تعليم عنيزة، بحضور ممثلي وفود 47 إدارة تعليمية من مختلف مناطق المملكة، وبحضور سعادة مدير تعليم عنيزة الأستاذ محمد بن سليمان الفريح، ومدير إدارة النشاط الاجتماعي بوزارة التعليم وليد بن فهد الحمود، وعددا من القيادات التعليمية، حيث يعد هذا البرنامج أحد البرامج الجديدة والمبتكرة التي تشرف عليها وزارة التعليم، ممثلةً بالنشاط الطلابي الاجتماعي.

وتوج محافظ عنيزة، خلال الحفل، الإدارات التعليمية الفائزة في برنامج التمكين الاجتماعي، حيث حصلت إدارة تعليم صبيا، والإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية، وإدارة تعليم القريات، على المستوى الذهبي، فيما جاءت إدارة تعليم القنفذة، وإدارة تعليم النماص، وإدارة تعليم الزلفي في المستوى الفضي، في حين حصلت إدارة تعليم وادي الدواسر، والإدارة العامة للتعليم بمنطقة الباحة، والإدارة العامة للتعليم بمنطقة جازان على المستوى البرونزي.

وانطلق الحفل فور وصول سعادة المحافظ لمقر الحفل بعزف السلام الملكي، ثم ألقى رئيس شعبة النشاط الاجتماعي الأستاذ أحمد الفره كلمة إدارة تعليم عنيزة وأكد فيها على أن النشاط الطلابي الاجتماعي قد شهد نقلةً كبيرة وملموسة، حيث انطلقت المشاركات النوعية والخدمات المجتمعية والمنافسات المركزية، التي تواكب رؤية الوطن رؤية 2030 ، حتى العمل التطوعي في ميداننا التربوي، والذي أصبح له إطاراً منظماً، وأدلة واضحة تُسَيِّر عمله، وتساهم في نشر ثقافته وبرامجه بأسلوب علمي وتربوي، ورؤيةٍ واضحةٍ، حيث تستضيف محافظة عنيزة هذا الحدث لتكون هي مستضيفة النسخة الأولى من برنامج التمكين الاجتماعي ( تَمَكُّن )، مشيرا إلى أن هذا الجهد المبذول من جانب الإدارة قد تكلل بالنجاح بفضل من الله، ثم بجهود الجميع، كما تم خلال الحفل عرض أوبريت إنشادي بعنوان “أنا هنا”، كما تم تقديم عرضا مرئيا عن البرنامج الاجتماعي.

هذا ويسعى برنامج ” تَمَكُّن ” لإكساب الطالب القدرة على الاندماج اجتماعياً والتفاعل مع بيئته المحيطة ليكون فاعلاً نافعاً مساهماً في بناء مجتمعه والرقي بوطنه معتزا بشخصيته وهويته.. حيث وضع البرنامج رؤية عنوانها (نحو نشءٍ متمكن اجتماعياً)، يستهدف من خلالها جميع الطلاب من جميع مناطق ومحافظات المملكة بواقع طالب ومشرف من كل إدارة تعليمية.