الرئيسية 10 الأخبار 10 اليمني باهيصمي قتل رجل أمن في أبها فكان جزاؤه حدَّ الحرابة

اليمني باهيصمي قتل رجل أمن في أبها فكان جزاؤه حدَّ الحرابة

بلاغ – واس

أصدرت وزارة الداخلية اليوم بياناً بشأن تنفيذ حد الحرابة بأحد الجناة في مدينة أبها بمنطقة عسير، فيما يلي نصه:

قال الله تعالى: (إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَن يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلَافٍ أَوْ يُنفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ).

أقدم / عمر سعيد باهيصمي – يمني الجنسية – على قتل رجل أمن.

وبفضل من الله تمكنت سلطات الأمن من القبض على الجاني المذكور، وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بقتل رجل الأمن عمداً وعدواناً، والانتماء لأحد التنظيمات الإرهابية، وانتهاج المنهج التكفيري المخالف للكتاب والسُّنة وإجماع سلف الأمة، وتخزين وإرسال ما من شأنه المساس بالنظام العام عن طريق الشبكة المعلوماتية، وبإحالته إلى المحكمة الجزائية المتخصصة، صدر بحقه صك يقضي بثبوت ما نسب إليه؛ ولأن ما قام به المُدعى عليه فعل مُحرم، وضرب من ضروب الحرابة والإفساد في الأرض، فقد تم الحكم عليه بإقامة حد الحرابة وأن يكون ذلك بقتله، وأُيد الحكم من محكمة الاستئناف المتخصصة ومن المحكمة العليا، وصدر أمر ملكي بإنفاذ ما تقرر شرعاً وأُيد من مرجعه بحق الجاني المذكور.

وتم تنفيذ حكم القتل حدًّا بالجاني/ عمر سعيد باهيصمي – يمني الجنسية- اليوم الثلاثاء 4 / 8 / 1440 هـ بمدينة أبها في منطقة عسير.

ووزارة الداخلية إذ تعلن ذلك لتؤكد للجميع حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله – على استتباب الأمن وتحقيق العدل وتنفيذ أحكام الله في كل مَن يتعدى على الآمنين وينتهك أعراضهم وتحذر في الوقت ذاته كل مَن تسول له نفسه الإقدام على مثل ذلك بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره.

والله الهادي إلى سواء السبيل.

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.