الرئيسية 10 الأخبار 10 “القبطان نامق” يزور ثقافة وفنون القصيم ويرحب بإقامة عمل مسرحي

“القبطان نامق” يزور ثقافة وفنون القصيم ويرحب بإقامة عمل مسرحي

بلاغ – بريدة


أبدى الفنان الكويتي جاسم النبهان ترحيبه في إقامة عمل مسرحي مشترك، يجمعه بفناني ومسرحيي منطقة القصيم، متى ما توفرت الظروف والشروط المناسبة، لتقديم عمل مميز، يعكس حجم التقدم لخشبة المسرح، الذي تعيشه المملكة خلال الفترة الأخيرة.

فقد بحث مدير فرع جمعية الثقافة والفنون بمنطقة القصيم، سلمان الضباح، خلال لقائه النبهان أمس، في مقر الجمعية بمدينة بريدة، سبل التعاون لإقامة عمل مسرحي، نظير ما يتمتع به النبهان من درجة عالية من التقدير الفني، وما يلعبه المسرح في عملية التثقيف والتوجيه، باعتباره مرآة عاكسة لقضايا المجتمع، وسبيل لخلق جيل واعٍ ثقافياً ومجتمعياً.

حيث زار الفنان جاسم النبهان، الذي اشتهر بشخصيةالقبطان نامقفي المسلسل الكرتوني المدبلجعدنان ولينامقر جمعية الثقافة والفنون بالقصيم، وأطلع على أنشطتها المسرحية، مشيداً بما قدمته من جهود لخدمة المسرح، ممتدحًا الحركة الفنية السعودية، وما تشهده في الوقت الحالي من اهتمام كبير، وتوجه رسمي نحو تعزيز متطلبات النهوض بالفنون المسرحية، والسير بها نحو المنافسة على مستوى الوطن العربي.

وذكر النبهان، أن المسرح السعودي يمر الآن بنقلة نوعية، يشارك في تأسيسها، وتنمية مواردها الكثير من الأطراف، وعلى رأسها الرغبة الحقيقية من قبل جيل مسرحي شاب، يخطو خطوات ثابتة، نحو وضع بصمته المؤثرة على المسيرة المسرحية في المملكة، والتي بدأت منذ عقود.

 وبين الضباح، أن لقاءه بالفنان الكويتي الكبير جاسم النبهان، يأتي ضمن توجه فرع جمعية الثقافة والفنون بمنطقة القصيم، نحو فتح قنوات التواصل الممتدة مع جميع الجهات والمؤسسات والقامات الإعلامية والفنية والمسرحية، ذات التجربة الرصينة، وذات التاريخ الحافل بالمنجزات، لما فيه تبادل ونقل الخبرات والمهارات التطويرية والتحسينية.

مؤكدًا، أن النبهان يمثل أحد نجوم الرعيل الأول للفن والتمثيل الكويتي والخليجي بوجه عام، حيث بدأ نشاط التمثيل من عام 1964م ومن القلائل الذين عاصروا تجليات الفنون الإبداعية والمسرحية في عصر الستينيات والسبعينات الميلادية بدولة الكويت، بالتحاقه بمعهد الدراسات المسرحية، الذي أسسه الراحل زكي طليمات.

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.