طفل يخطف أنظار زوار معرض “الصيد والصقور” بالرياض

صورةمن بين عارضي الصقور المشاركين بمعرض الصيد والصقور السعودي بالرياض، التفّ الحضور والزوار حول طفل سعودي يبلغ من العمر 12 عامًا، حيث قاموا بالتقاط الصور معه وهو يحمل صقرين في آن معًا ويتعامل معهما باحترافية، ليحصل بذلك على لقب “أصغر صقّار” بالمملكة.

فمن منطقة القصيم، قطع الطفل “أحمد الشهوان”، الذي ورث عن والده هواية الصيد بالصقور، 400 كلم إلى الرياض، للمشاركة في المعرض الذي يختتم فعالياته السبت المقبل، فقد وُلد بين الصقور وعاش معها، حيث شارك في الصيد عدة مرات بصقرين من النوع الحر.

فبالرغم من صغر سنه، استبدل أحمد بالألعاب الإلكترونية التي انشغل بها أقرانه هواية الصيد بالصقور، حيث يقضي وقته في تدريب صقوره، ويؤكد أنها أكسبته إدراكاً يفوق عمره ومكّنته من مجالسة من هم أكبر منه بعشرات السنين.

وأشاد والد أصغر صقّار بالمملكة بتفاعل ابنه معه وعنايته بالصقور، مؤكداً أنه شريك رئيسي له في جميع رحلات الصيد التي لم تمنعه من التفوق الدراسي، فهو يعوّل عليه في رعايتها والعناية بها، فهو مسؤول بشكل كامل عن إطعامها وعلاجها والتعامل معها.

صورة

صورة

صورة

صورة

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.