عندما تضيق مدرسة حكومية وتنقل إلى مستأجرة متهالكة

ما هو العذر الذي تتخذه إدارة التعليم في نقل طالبات مدرسة من مبنى حكومي إلى مبنى متهالك ومستأجر ؟؟ وما هو المبرر الذي وصل بهم لاتخاذ مثل هذا الاجراء ؟؟ لعله من قبيل المصادفة أن أقف أمام المدرسة المتهالكة لأشهد على البكائيات التي ظهرت عليها الطالبات نتيجة هذا القرار الفارغ في عقل من خرج للمجتمع بهذا الأمر ولو خرج بذاك القرار في بيته ولمصلحة بيته لما أعترض عليه أحد من الناس لأنه في بيته ولمصلحة منزله كما يراه ذلكم الرجل , لقد أفتتح العام الدراسي بهذا القرار واضعا تساؤلات غريبة ,, حاملا تصورات أغرب ,, قامعا كل التدخلات التي تعترض على هذا القرار ,,,                                                                                            لعله من المناسب جدا أن أناشد معالي وزير التعليم لاتخاذ خطوة رائدة لردع المتلاعبين بمصائر الناس ومشاعرهم لإيقاف سبل البحث عن علاجات متأخرة ,, كما انني اتمني من وزارة التعليم إيضاح أسلوب التعامل مع مدراء حتي لا يصور مفهومه الخاطئ تصورا يبعده عن صحة وصلاحية التعليمات الممنوحة لهم كما أنني أرجو وأمل أن تسارع إدارة التعليم في البحث السريع عن مقر ملائم يحمل شعارا موفقا همه رضا الناس وسعادتهم , بعيدا عن وضعهم أمام انزعاج الجميع وقلقهم وبقائهم في حسرة دائمة وكأننا في بلد ضعيف نلم المدارس ونضعف أمام البحث عن مدرسة تحمل المهمة , فلنبحث بجدية وإخلاص وليصلح الجيل والله الموفق ,,,

سليمان علي النهابي

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.