سمحت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية للعاملين في الجهات الحكومية والمؤسسات والهيئات العامة الخاضعين لنظام التأمينات، بتسجيل أي مدد عمل بأثر رجعي «مدد سابقة» في تلك الجهات.

وحددت المؤسسة مهلة تنتهي في غرة ربيع الآخر من العام القادم 1440هـ؛ للتقدم بطلب تسجيل تلك المدد، على أن يقدم الطلب عن طريق جهة العمل بإرسال المستندات المطلوبة إلى مكتب التأمينات أو عن طريق المشترك.

من جهته، قال المحلل الاقتصادي عبدالرحمن الجبيري لـ«عكاظ»: «إتاحة المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية للعاملين في الجهات الحكومية والمؤسسات والهيئات العامة الخاضعين لنظام التأمينات تسجيل أي مدد عمل بأثر رجعي فرصة مناسبة لحفظ حقوق العاملين والاستفادة من ذلك بإضافتها إلى حقوقه المستقبلية، التي ستوفر لهم أمانا ماليا مستقبليا يضاف إلى حقوقهم التقاعدية».

وأشار إلى وجود قاعدة كبيرة من العاملين في الأجهزة الحكومية بنظام التعاقد وفق فترات زمنية معينة، وهم يحق له تسجيل تلك المدد والاستفادة منها بأثر رجعي عند التقاعد.

وأضاف الجبيري: «الكثير من العاملين والعاملات الذين سبق التعاقد معهم وفق نظام التأمينات، ومن تم تثبيتهم على نظام الخدمة المدنية الخاضع فيه الموظفين لنظام التقاعد، وهم من سيستفيدون من ذلك، كما يوجد كثيرون كانوا ينتظرون هذه المبادرة، التي ستعزز من أمانهم الوظيفي وأدائهم المستقبلي، وآمل أن تخطو التأمينات الاجتماعية مستقبلا نفس الخطوة لموظفي القطاع الخاص، الذين انتقلوا إلى العمل في القطاع الحكومي، إذ إن نظام تبادل المنافع الحالي بين القطاعين مقتصر على إضافة وضم سنوات الخدمة إلى سنوات التقاعد والتنقل بينهما».

ونوه إلى أن نظام تبادل المنافع قد نظم مدد الاشتراك، وسهل عملية الانتقال بين القطاعين، وعزز الخبرات، وساهم في رفع معدلات التوطين.