أنقذ طبيب سعودي حياة مواطنة في العقد الخامس من عمرها، خلال رحلة جوية قادمة من طرابزون التركية إلى العاصمة الرياض أمس (الأحد).

وروى الدكتور عبدالله الشهري لـ«عكاظ»، تفاصيل إنقاذ المسافرة أثناء عودته من طرابزون إلى الرياض، حين أعلن كابتن الطائرة «نداء استغاثة» -عقب مرور ساعة ونصف من إقلاع الرحلة (XY306) عبر «طيران ناس»- عن حاجتهم إلى طبيب من ضمن الركاب، نتيجة وعكة صحية لإحدى الراكبات.

وقال الشهري: «توجهت للمريضة، ورغم عدم امتلاكي التجهيزات الطبية الأولية أجريت لها كشفا وتحليلا مبدئيا، وكانت تعاني من خمول ورعشة ودوخة، وأخضعتها لبعض الإجراءات الطبية، وبقيت بجانبها لمراقبة حالتها حتى تحسنت». ولفت إلى أن طاقم الطائرة عرض عليه الهبوط الاضطراري في أقرب مطار إذا استدعت حالتها، لكنه أكد لهم أن حالتها مستقرة وفي تحسن.