استقبل نائب أمير منطقة القصيم الأمير فهد بن تركي بن فيصل بن تركي بن عبدالعزيز في مكتبه بديوان إمارة المنطقة اليوم (الأحد), الرحالة فهد بن إبراهيم اليحيى قبيل انطلاق رحلته على الدراجة الهوائية المتجهة إلى موسكو دعماً لمشاركة المنتخب السعودي في مونديال 2018 في روسيا.

وبين الرحالة اليحيى لنائب أمير منطقة القصيم أن رحلته المنطلقة من منطقة الرياض والمتجهة إلى العاصمة الروسية موسكو ستمتد حوالي 75 يوماً يتخللها عدد من المحطات المتنوعة بطول 5.1 ألف كيلومترا, مقدماً شكره وتقديره لنائب أمير منطقة القصيم على دعمه الدائم لمثل هذه المبادرات الاجتماعية.

من جهته رحب نائب أمير منطقة القصيم الأمير فهد بن تركي بن فيصل بن تركي بن عبدالعزيز بالرحالة اليحيى, مؤكداً أن هذه المبادرات التوعوية هي رسالة إيجابية يقوم بها أبناء هذه البلاد لنشر الرياضة وتعزيزها لدى المجتمع عبر مشاركاتهم المتنوعة في كافة المحافل المحلية والدولية.

وأشار نائب أمير منطقة القصيم إلى أن أبناء هذا الوطن سيقفون صفاً واحداً متكاتفين لتحقيق مشاركة رائده في ذلك المحفل العالمي, منوهاً بما توليه حكومتنا تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ من دعم وتعزيز لمثل هذه المبادرات الاجتماعية الإيجابية التي يقدمها أبناء الوطن, داعياً المولى له وللجميع التوفيق والنجاح خلال رحلته, سائلاً المولى التوفيق والسداد.