أسهمت شفاعة نائب أمير عسير الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز، في عتق رقبة فرحان عواض طامي الحضري من القصاص، عقب تنازل ذوي المجني عليه محمد سعد أحمد الحضري عن قاتل ابنهم في منزل شيخ شمل قبائل الريش الشيخ أبوطالب الزين بمحافظة محايل.

وكان الأمير تركي بن طلال، زار أبوطالب الزين في منزله اليوم (السبت) وكان في استقباله وكيل محافظة محايل عسير علي فلقي، وعدد من مديري الإدارات الحكومية ومشائخ القبائل والنواب.

وشهد منزل الشيخ الزين إنهاء الخلاف بعفو وكيل ورثة المجني عليه الذي قُتل قبل أكثر من عامين على يد ابن عمه.