تفاصيل جديدة ” عن الطالبة “هاجر” ضحية الدهس بالعلا

خيّم الحزن على طالبات ومعلّمات مدرسة تحفيظ القرآن الأولى للبنات بمحافظة العلا، إثر حادث الدهس الذي تعرضت له طالبتان من المدرسة، وأسفر عن وفاة الطالبة هاجر البلوي. وأوضحت مسؤولة الإعلام بالمدرسة، المعلمة ابتسام مكي -في تصريحات لـ”عاجل”- أن طاقمًا إشرافيًّا بقيادة مساعد مدير التعليم بالعلا، هدى بركيت، ورئيسة قسم الإشراف منيرة سويري وبعض المشرفات حضرن إلى المدرسة لمواساة وتهدئة الطالبات والمعلمات.

واشارت إلى أن مديرة المدرسة ومنسوباتها وطالباتها، أدّيْن صلاة الميت على الطالبة هاجر البلوي -رحمها الله- وقدّمن واجب العزاء لوالديها، وأضافت: “الطالبة هاجر رحمها الله مفعمة بالحيوية والنشاط، ولا تزال طفلة صغيرة الحجم وبريئة، وكان وقع الخبر مؤلمًا لجميع منسوبات المدرسة”.

وكشفت مصادر لـ”عاجل” عن أن والدي الطالبة هاجر يعيشان في وضع نفسي عصيب جراء الفاجعة الأليمة، لكون هاجر أكبر أشقائها، وكانت جموع غفيرة قد شيّعت جثمان الطالبة هاجر -رحمها الله- أمس بمحافظة العلا.

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد