أعلنت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية لـ «عكاظ» أنها تتحقق من صحة محتوى الفيديو المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي، والذي يظهر شابا يتحرش لفظيا وحركيا بفتاة يعتقد أنها من ذوي الاحتياجات الخاصة «من فئة الصم والبكم».

وأكد المتحدث باسم الوزارة خالد أبا الخيل لـ«عكاظ» أنه جار التحقق من المقطع، واتخاذ اللازم بالتنسيق مع الجهات المختصة وفق ما يتم ثبوته.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطعا على نطاق واسع، ونسبوا هوية السائق الشاب لإحدى شركات نقل الركاب بالتطبيقات الإلكترونية، إلا أنه لم يتسن لـ «عكاظ» التعرف على موقع الواقعة وتوقيت حدوثها.

ووفق ما ظهر في المقطع القصير فإن الشاب الذي ظهر في الفيديو حاول الإمساك بهاتف الفتاة بعدما اكتشف أنها تصوره واعتدى عليها بالضرب.

وتحت هاشتاق حمل عنوان «نطالب بالقبض على المتحرش»، أبدى الكثيرون من المغردين استياءهم من التصرف، خاصة أنه يطال فتاة لا تستطيع الدفاع عن نفسها وإعلاء صوتها بالرفض إزاء ما يطالها من ألفاظ وأفعال خادشة.

واعتبر مغردون أن إعطاء المرأة رخصة قيادة المركبات، حل أمثل لإيقاف مثل هذه التصرفات الهمجية من بعض ضعاف النفوس.