مذكرة التفاهم تتيح استكشاف فرص التعاون عبر صندوق مركز دبي المالي العالمي للتكنولوجيا المالية البالغة قيمته 100 مليون دولار أميركي

بلاغ – دبي

وقع مركز دبي المالي العالمي، المركز المالي العالمي الرائد في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، مذكرة تفاهم مع شركة Middle East Venture Partners (MEVP) ، الشركة الرائدة في مجال استثمارات رأس المال الجريء والتي تستثمر في الشركات الناشئة المبتكرة التي لا تزال في مراحل مبكرة من تأسيسها ونموها. وتهدف هذه الاتفاقية إلى تسهيل تبادل المعلومات حول أحدث التوجهات في القطاع المالي مع التركيز بصورة خاصة على التكنولوجيا المالية.

وقّع مذكرة التفاهم كل من عارف أميري، الرئيس التنفيذي لسلطة مركز دبي المالي العالمي؛ ووليد حنا، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة Middle East Venture Partners، إذ يسعى من خلالها الطرفان إلى تعزيز التعاون فيما بينهما للارتقاء بالمنظومة التقنية لاستثمارات رأس المال الجريء في المنطقة، إلى جانب التعاون في إطلاق المبادرات والانظمة المستقبلية لإنشاء بيئة استثمارية جاذبة وتنافسية لقاعدة رواد الأعمال في مجال التكنولوجيا المالية بالمنطقة. وحضر مراسم توقيع الاتفاقية كل من سعادة عيسى كاظم، محافظ مركز دبي المالي العالمي؛ ومحمد العبّار، رئيس مجلس إدارة شركة Middle East Venture Partners.

ويواصل قطاع استثمارات رأس المال الجريء نموه في المنطقة، وخاصةً مع تزايد الاستثمارات في الشركات الصغيرة والمتوسطة. ومن شأن القوانين والانظمة في مركز دبي المالي العالمي، إلى جانب التركيز المستمر على حاضنات والبرامج المسرعة لأعمال التكنولوجيا المالية في “فينتك هايف في مركز دبي المالي العالمي”، أن تستمر بدعم مسار نمو القطاع.

وتعليقاً على التعاون المستقبلي بين الجانبين، قال عارف أميري: “تعتبر شركة MEVP Capital شريكاً مهماً لمركز دبي المالي العالمي باعتبارها واحدة من أولى شركات إدارة الأصول الاستثمارية في قطاع رأس المال الجريء التي تحصل على ترخيص من ’سلطة دبـي للخدمات المالية‘. ومن شأن زيادة التعاون بيننا أن يساهم في حفز النمو والنشاط الاستثماري في قطاع رأس المال الجريء بدبي. ونحن متفائلون بأن مذكرة التفاهم هذه ستوفر لنا منصة لاستكشاف الفرص المناسبة التي تسمح لشركة MEVP  بالانضمام إلى صندوق المركز للتكنولوجيا المالية البالغة قيمته 100 مليون دولار أميركي، وذلك عبر الاستفادة من فرص الاستثمارات والإدارة المشتركة”.

ومن جانبه، قال وليد حنا: “يلعب مركز دبي المالي العالمي دوراً جوهرياً في دعم نمو قطاع الخدمات المالية واستقطاب الاستثمارات التي تعزز منظومة ريادة الأعمال. وساهمت الزيادة الملحوظة في استثمارات رأس المال الجريء بالشركات الناشئة في دولة الإمارات العربية المتحدة خلال السنوات الماضية في دعم المبتكرين الشباب وتمكينهم من تحويل أفكارهم إلى مقترحات عمل مجدية وقابلة للتطبيق. ونحن على ثقة بأن مذكرة التفاهم الموقعة مع مركز دبي المالي العالمي ستوجه التركيز بشكل أكبر على قطاع التكنولوجيا المالية الذي يشهد نمواً متسارعاً ويمتلك مقومات كبيرة على امتداد منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا”.

وتم الإعلان عن صندوق مركز دبي المالي العالمي للتكنولوجيا المالية البالغة قيمته 100 مليون دولار أميركي خلال الدورة الأولى من المنتدى المالي العالمي الذي نظمه المركز في الربع الأخير من العام 2017. ويهدف الصندوق إلى تسريع وتيرة تطور التكنولوجيا المالية من خلال الاستثمار في المشاريع الناشئة منذ تأسيسها وخلال مراحل نموها، وكذلك مساعدة شركات التكنولوجيا المالية في الوصول إلى أسواق منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا. وسيستفيد الصندوق من منظومة التكنولوجيا المالية لمركز دبي المالي العالمي التي توفر تراخيص تجريبية مجزية، وأسعاراً منافسة، ومساحات تعاونية داعمة.

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.