أمير منطقة القصيم يعزي ذوي شهيد الواجب جندي أول يوسف مزيد زيد المطيري بمحافظة المذنب 

بلاغ – مقرن العضيلة

نقل صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهم الله ـ لأسرة شهيد الواجب جندي أول يوسف بن مزيد بن زيد المطيري (رحمه الله) ، داعياً الله تعالى أن يتغمد الشهيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان .

وعبر أمير منطقة القصيم , أثناء زيارته لأسرة الشهيد اليوم بمنزلهم في محافظة المذنب , بحضور محافظ المذنب سليمان بن محمد التويجري ورئيس مركز العمار عبدالمحسن الجبرين , عن فخر وإعتزاز الجميع بالشهيد الذي استشهد في ميدان عز وشرف دفاعاً عن دينة ووطنة في الحد الجنوبي , سائلاً المولى عز وجل أن يتقبله بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته .

وقال سمو الأمير فيصل بن مشعل : “إن الشهيد يوسف المطيري استشهد وهو يؤدي واجبه الذي أؤتمن عليه ، وأفنى حياته في سبيل الحفاظ على أمن وطنه ، وما استشهاده إلا دليل على إخلاصه وتفانيه في خدمة وطنه وقيادته الرشيدة ، التي تفتخر بأبنائها وبما يقدمونه من تضحيات في سبيل الدفاع عن أمن هذا الوطن الغالي على قلوبنا “, مؤكدا سموه أن المصاب مصاب الجميع وأن العزاء لأسرة الشهيد وللوطن كافة ، نظير ما قدمه من شجاعة وفداء ، تكللت بنيل الشهادة وهو على رأس العمل يؤدي مهامه على أكمل وجه خدمة لدينه ومليكه ودفاعاً عن وطنه وحماية مجتمعه ، مثنياً على المواقف البطولية التي يسطرها رجال الأمن ضد من يعبث بأمن الوطن ، مؤكداً أنهم يقفون سداً منيعاً ضد كل من يحاول المساس بالوطن ومواطنيه .

من جانبه قدم والد الشهيد مزيد بن زيد المطيري شكره وتقديره للقيادة الرشيدة ، ولسمو أمير المنطقة على مشاعرهم وتعازيهم ومواساتهم لهم ووقوفهم مع المواطنين كافة ، مؤكداً أن أبناء هذه البلاد الطاهرة جميعاً سيبقون جنوداً لهذا الوطن للدفاع عنه وحماية مقدساته ومكتسباته ضد كل من يحاول العبث به ، داعياً المولى أن يديم علينا نعمة الأمن والأمان وأن يحفظ أبناء الوطن من كل مكروه وأن يرحم من استشهد منهم .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.