بعد الأزمة التي افتعلتها مانيلا مع الكويت بسبب مقتل عاملة منزلية، ذكرت شبكة «نيوز ام بي» اليوم أن حكومة الفلبين تبذل جهوداً كبيرة لإقناع عمالتها في السعودية بالعودة للبلاد، حيث ستوفر لهم فرصا للعمل هناك أو في دول أخرى. وأضافت أن وزارة العمل والخدمة أنشأت فريق عمل خاصاً لتجهيز بيانات ومؤهلات العمالة الفلبينية في السعودية ويرأسه وكيل الوزارة كلارو أريلانو. ودعا فريق العمل الشركات الفلبينية للانضمام لمعرض يقدم فرصاً وظيفية للعمالة التي ستتم إعادتها. وأعلنت الوزارة في وقت سابق أن قطر التي تواجه تأثيرات المقاطعة الخليجية استغنت عن خدمات 18 ألف عامل فلبيني.

خطوات الحكومة الفلبينية لسحب عمالتها:

– تشكيل فريق عمل لتجهيز بيانات العمالة في السعودية

– التعهد بتوفير فرص عمل للعائدين في دول أخرى

– إقامة معرض للفرص الوظيفية للعمالة العائدة

– إلزام الشركات الفلبينية بالمشاركة في المعرض