أمير منطقة القصيم يؤدي صلاة الاستسقاء

بلاغ – بريدة

أدّى جموع المصلين صلاة الاستسقاء في جامع الأمير عبدالإله بحي الصفراء بمدينة بريدة , يتقدمهم صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم.

وأمّ المصلين قاضي محكمة الاستئناف رئيس جمعية تحفيظ القرآن الكريم بالقصيم الشيخ سليمان بن عبدالرحمن الربعي، الذي أكد في خطبته ضرورة المطر وأنه من رحمة الله بعباده التي ينزلها عليهم ، مذكراً بأهمية الحرص والمحافظة على إقامة الصلاة في وقتها ، وإيتاء الزكاة وإخراجها ، وصلة الأرحام ، والبعد عن المعاصي والمظاللم ، لكي تنزل علينا رحمة الله سبحانه ومنّه وكرمه وأن يغيثنا وينزل المطر علينا ، مفيداً أن صلاة الاستسقاء تأتي أتباعاً لسنة المصطفى عليه أفضل الصلاة والسلام عند الجدب وتأخر نزول المطر ، داعياً المصلين إلى كثرة الاستغفار والإنابة وتجديد التوبة ، مفيداً أن الجدب وحبس المطر علامة من علامات الله التي يخوف بها عبادة ، خاتماً خطبته بدعائه الذي اقتبسه من سورة الأعراف {رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا وَإِن لَّمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ} ، ثم شرع في دعائه ورجائه من الله طلب السقيا من المطر النافع الغير ظار الذي يسقي به البلاد والعباد والحاضر والباد.

وأدّى الصلاة مع سموّه وكيل إمارة القصيم عبدالعزيز الحميدان ، ومدير عام فرع وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد بمنطقة القصيم عبدالله بن محمد المجماج ، ومدير شرطة القصيم اللواء بدر بن محمد الطالب ، وأمير الفوج العاشر بالحرس الوطني بالقصيم جامع بن جامع ، وعدداً من المشايخ والمسؤولين في المنطقة.

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.