إيقاف أحد المعالجين بالكي في مدينة الرياض

بلاغ ( سلطان المحيطب)-

صرح المتحدث الرسمي لفرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة الرياض الشيخ محمد بن إبراهيم السبر، أنه في إطار جهود اللجنة الميدانية المكلفة بمتابعة الأشخاص الذين يزاولون الرقية والطب الشعبي تم إيقاف أحد المعالجين بالكي بمدينة الرياض، وإحالته لجهة الاختصاص إثر ورود عدة بلاغات وارتكابه مخالفات شرعية ونظامية، منها عدم امتثاله لقرارات منعه في عدة مناطق بالمملكة وأخذه مبالغ طائلة مع ادعائه بأن عمله لوجه الله، وإيهامه بالدعاية أنه يعالج جميع الأمراض ، واستخدامه لوسائل بدائية ودون احتياطات وقائية ومخالفة للاشتراطات الطبية بوزارة الصحة؛ وقد صدرت توجيهات صاحب السمو الملكي أمير منطقة الرياض بإيقافه وإحالته للنيابة العامة لاتخاذ ما يلزم .
وبين متحدث فرع الهيئة بمنطقة الرياض أن اللجنة الميدانية لمتابعة الرقاة والطب الشعبي مشكَّلة من عدة جهات، وتقوم بمتابعة وملاحظة عمل الرقاة والرقية والطب الشعبي ورصد جميع المخالفات الشرعية والنظامية من خلال حصر الرقاة والمعالجين بالطب الشعبي والأعشاب، ومن ثم الرفع بالتوصيات حيالها لمقام إمارة المنطقة للتوجيه بما يلزم حيالها.
الجدير بالذكر أن اللجنة تحظى باهتمام ودعم من صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض -حفظه الله- لتلافي المخالفات الشرعية والنظامية ممن يمارس الرقية والطب الشعبي، وإيقاف من يلزم إيقافه ومحاسبته وفق النظام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.