قدّم الأمير تركي بن ناصر شكره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، على العدل والإنصاف، مؤكداً ولاءه المطلق وبيعته.

وشدد الأمير تركي على دعمه لمساعي ولي العهد في عمله الدؤوب نحو تطوير البلاد.

يذكر أن اللجنة العليا لمكافحة الفساد أطلقت سراح محتجزين في قضايا فساد من فندق «ريتزكارلتون»، إذ أعلن النائب العام سعود المعجب -في وقت سابق- الإفراج عن 95% من المحتجزين بعد تسويات قامت بها الحكومة في مطلع 2018.