الرئيسية 10 الأخبار 10 “ربيع بريدة 39” يستهدف “الطاقة المتجددة” بالأعمال الحرفية

“ربيع بريدة 39” يستهدف “الطاقة المتجددة” بالأعمال الحرفية

بلاغ – أسماء المرشد

تسعى العديد من برامج وفعاليات ربيع بريدة 39 التي تقوم علىالحرفةوالمهارة اليدوية إلى تحقيق بعض مضامين رؤية المملكة2030 التي تستهدف تقليل الاعتماد علىالنفطوالتوجه نحو إشراك الطاقة المتجددة، كجناح مساعد ينهض بالاقتصاد الوطني لمصاف التنافسية العالمية.

فقد عمد المنظمون للمهرجان، وخلال فترة الإعداد والتحضير للفعاليات والبرامج، إلى تكثيف المناشط التي تقوم في مضمونها علىالحرفةوالمهارة اليدوية والحركية، كأعمال النجارة والنحت، والرسم والنقش، والنسج والغزل، والزراعة، وحتى طبخ الطعام وتجهيزه؛ لخلق أجواء استثمارية جاذبة ومحفزة لطلب العمل، تضمن تحقيق الموازنة التنموية لبعض المجتمعات.

مدير الفعاليات والبرامج في مهرجان ربيع بريدة 39 صالح السالم، بين أن المحافظة على التراث، والإبقاء على الحرف اليدوية ومهاراتها المسعى الأهم لإقامة المهرجانات التراثية والشعبية، إلا أن صقل تلك المهارات، ومأسسة احتراف الأعمال اليدوية، هو الهدف الأبلغ؛ للوصول إلى ما يشبه الاكتفاء الذاتي في العمل وضمان توفر الدخل والمردود المالي باستمرار، ، وهو الذي يذكرنا بـالطاقة المتجددةالتي ترتكز على معطيات البيئة المحلية والطبيعية المستديمة؛ لتكون صمام الأمان أمام كل المتغيرات والتقلبات.

وأضاف السالم، أن خلق الفرص التسويقية، والتعريف بالمشغولات والمنتجات اليدوية، وبالتالي الوصول إلى المستهلك، هو من أبرز الأهداف التي يعمل المهرجان على إنجاحها، كي تتشكل من وراء تلك المناشط كيانات اقتصادية وطنيةمهما كانت متواضعةعمادها الشباب والفتيات، من أبناء هذا البلد .

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.