وجد الممثل السعودي فايز المالكي نفسه في ورطه، بعد ان تسببت إحدى الشركات التي تعاقد معها لإدارة حسابه في تويتر بحذف أكثر من 30 ألف تغريدة من حسابه الشخصي، بعد ساعتين من بدء إدارتها له، الأمر الذي دفعه إلى فض العلاقة بينهما.

وأشار المالكي إلى عودته لإدارة حسابه بعد ما اتضح له أن إدارة الشركة لحسابه كانت من أولها «نكبة»، وأضاف:«أقول لهم فرصه سعيدة ولا نبي إدارة للحساب أبد، نرجع لحسابنا وأنا اللي بديره والله يستر عليكم، اتضح لي إنكم نكبه من أولها».

ولكم يغب الحس الفكاهي عن تغريدات فايز المالكي بعد أن علق في تغريدة أخرى على متحسراً على حذف التغريدات:«أنا من شميت ريحة بروستد في أبو كرفته وأنا غاسل أيدي».