صرح باحثون من جامعة كارديف متروبوليتين في بريطانيا، أن القلي بزيت الزيتون قد يكون أقل أنواع القلي ضرراً لكنه خطير ويؤدي إلى السرطان والسكري نظراً لمحتواه العالي من مضادات الأكسدة، وربطوا درجة الضرر المحتملة بمدى جودته ودرجة تسخينه التي من الممكن أن يصلها أثناء القلي، إذ تدور مخاوف من ما يطلقه من مواد كيميائية سامة عند تسخينه ربطها بعض الباحثين بأمراض خطيرة مثل السكري والسرطان، وحددوا قاعدتين للاستفادة منه؛ جودته ودرجة تسخينه المناسبة.