اقتراح لأمين عسير الراحل للقضاء على فساد المشاريع والبلديات في أمانات المملكة

قدم أمين عسير الراحل، صالح بن عبدالله القاضي، اقتراحًا لمحاربه الفساد في مشاريع الأمانات والبلديات في المملكة، ولكن لم يمهله القدر وقتًا لتنفيذه.

وتحدث أمين عسير الذي استشهد في حادث مروحية نائب أمير عسير، منصور بن مقرن، عن اقتراحه خلال لقائه مع الإعلاميين قبل أشهر، وقال: إنه رفع مقترحًا للوزارة يتضمن إدراج شركات خاصة بأمانات المناطق تتولى مشاريع البلديات المختلفة في جميع المدن والمحافظات تحت إشراف مباشر من قبل إدارة المشاريع دون مشاركة لأعمال الباطن فيها؛ وذلك لمحاربة الفساد ومنع تعثر المشاريع وسرعة إنجازها حسب المواصفات المطلوبة.

وتمنى- رحمه الله- أن يتم دراسة اقتراحه واعتماده من قبل الوزارة، حيث كان ضد المشاريع التي تتولاها شركات ومؤسسة غير مؤهلة من الباطن، مشددًا آنذاك على أن هذه الشركات التي ستتبع الأمانات سوف يكون لديها الإمكانات الآلية والبشرية القادرة على إنجاز المشاريع في أوقاتها المحددة حسب المواصفات المطلوبة.

ولعل اقتراح أمين عسير الراحل يلقى اهتمامًا من الجهات المعنية، ويتم تنفيذه مستقبلًا في ظل محاربة الدولة للفساد.

وكان القاضي حريصًا على تنفيذ المشاريع المتعثرة في المنطقة، وآخرها نفق المعارض بخميس مشيط الذي تم ترسية المراحل المتبقية منه وبجهود منه شخصيًّا على إحدى الشركات الصينية العامة في المنطقة؛ حرصًا منه على أن تتولاه شركات ذات إمكانات عالية.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.