الرئيسية 10 الأخبار 10 البعض يحب اللعب.. كيف استغلت هولندا سجونها الفارغة؟

البعض يحب اللعب.. كيف استغلت هولندا سجونها الفارغة؟

بلاد تبني سجونًا، وأخرى تُغلقها.. والأخيرة مثالها هولندا التي أغلقت 27 مؤسسة سجنية وقضائية في البلاد بعد انخفاض نسبة الجريمة .

ولكن فكرت الدولة الأوروبية في استغلال السجون الفارغة، لإنتاج ألعاب تسلية.. ففي جنوب هولندا يقع سجن بريدا المبنى الأثري المشيد منذ 130 عامًا.

وبحسب أنيلوس فان بوكستل، مديرة المشاريع العقارية في وزارة الداخلية، انخفض عدد السجناء بعد أن تغيرت طريقة إصدار أحكام الإدانة، وهذا الحديث لا يعني تخفيف العقوبات، بل تغيير طبيعتها عن طريق أحكام بالعمل ووضع أساور إلكترونية والتحويل إلى عيادات متخصصة.

واستفادت هولندا من السجن لتحتجز خلفه 350 متطوعًا يشاركون مع 80 ممثلًا في لعبة للبالغين تحمل عنوان الهرب من السجن.

ومن جانبه، صرح ريك سنابلبروك، المسؤول عن المسابقة، بأنهم يحاولون “نقل أفلام السجون التقليدية مثل شوش إنكريدمشن وإسكيب فروم ألكتراز إلى الواقع من خلال سجن حقيقي والكثير من الممثلين واللاعبين وبعض المؤثرات الخاصة”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.