قبل سقوطه بدراجته النارية من أعلى مرتفعات مدينة أزونجول التركية، نشر المعلم السعودي سعود الحازمي مقطع فيديو عبر حسابه على فيسبوك لأداء صلاة الجمعة بالمدينة، إضافة إلى عدد من المقاطع والصور التوثيقية لرحلته إلى تركيا. وتوفي الحازمي في الحال متأثرا بجراحه، حسب شقيقه الذي يسكن محافظة ضمد بمنطقة جازان. وكان الحازمي (40 عاما)، غادر إلى تركيا قبل أسبوع، بصحبة أسرته لقضاء إجازة الصيف، إلا أن أهله فوجئوا بوفاته إثر سقوطه من مرتفع جبلي أثناء ركوبه وزوجته دراجة نارية، بيد أنها نجت من الحادثة بأعجوبة. فيما طار شقيقه إلى تركيا لإنهاء إجراءات عودة العائلة إلى المملك