الرئيسية 10 الأخبار 10  وزير التعليم يشدّد على أهمية رصد الغياب بدقة عبر (نور) بجميع المدارس 

 وزير التعليم يشدّد على أهمية رصد الغياب بدقة عبر (نور) بجميع المدارس 

-التعليم-أحمد-العيسى-328x300

بلاغ ( سلطان المحيطب)-

أكد وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى على ضرورة تكثيف الجهود في ضبط الحضور المدرسي في كافة المراحل الدراسية بجميع المدارس الحكومية والأهلية.
وشدد على أهمية متابعة رصد الغياب بدقة عبر برنامج نور الالكتروني، وتطبيق اللائحة والأنظمة المتعلقة بذلك، بما يساعد على تحقيق الأهداف التعليمية على أكمل وجه.
جاء ذلك في اللقاء الذي عقده الدكتور العيسى صباح الخميس مع مديري التعليم في كافة مناطق ومحافظات المملكة عبر شبكة الاجتماعات التلفزيونية “لقاء”، وذلك بحضور عدد من قيادات الوزارة، والذي خصص لمناقشة آليات وسبل تعزيز أعلى نسب في الانضباط والمدرسي والالتزام بالحضور على مدار العام الدراسي. وأهاب الدكتور العيسى بالجميع بتحقيق نقلة نوعية في تقليص نسبة الغياب إلى أدنى مستوياتها؛ مطالباً بتكاتف الجهود والتعاون بين إدارات ومكاتب التعليم والمدارس، بما يبرهن على الجدية في الاهتمام بالوقت وتوظيفه كما ينبغي، وبالصورة التي تساعد على تطوير المنظومة التعليمية والارتقاء بأساليبها وأدواتها.
وحذر وزير التعليم من الانعكاسات السلبية لأية تهاون في الانضباط والالتزام بالحضور على جميع عناصر العملية التربوية، منوهاً أن تطبيق النظام في هذا الشأن حري بأن يعزز مستويات التحصيل العلمي للطلبة، ودرجة جديتهم في شؤونهم الحياتية، ويمكنهم من مواجهة التحديات المستقبلية، كما طالب العيسى بضرورة تعاون الأسرة وأولياء الأمور مع المؤسسات التعليمية في غرس ثقافة الحضور والانضباط الدراسي لدى الطلبة.
وفي نهاية اللقاء استمع الوزير العيسى لمداخلات مديري التعليم وآرائهم ومقترحاتهم المتعلقة بالانضباط والالتزام وشكرهم على جهودهم وتفاعلهم من أجل تحقيق الأهداف المأمولة في هذا الموضوع المهم.
ويأتي لقاء وزير التعليم مع مديري التعليم في إطار تفعيل أعمال اللجنة المركزية للانضباط المدرسي التي وجه في وقت سابق بتشكيلها لتعزيز دور القيادات الميدانية التعليم للوقوف على واقع الانضباط المدرسي ومتابعة قواعد السلوك والمواظبة والتأكد من تثبيتها في نظام نور.

 

 

 

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.