الرئيسية 10 الأخبار 10 المنفذ «متين» أمريكي من أصول أفغانية

المنفذ «متين» أمريكي من أصول أفغانية

f011
لم يكن أحد يتصور أن الشاب الأمريكي الجنسية البالغ عمره 29 عاماً ذا الأصول الأفغانية عمر صديق متين سيكون صاحب أكبر مجزرة يرتكبها فرد في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية.

والداه المولودان في أفغانستان، أصيبا بالدهشة من العمل الذي قام به، رغم أن العديد من المقربين منه أجمعوا على أنه كان يكره مثليي الجنس كرهاً كبيراً.
وأعلن متين مبايعته لتنظيم داعش في اتصال بخدمات الطوارئ على الرقم 911 قبل لحظات من جريمته، علما بأنه معروف سابقا لدى مكتب التحقيقات الفيديرالي بـ«تعاطفه» مع الإسلاميين المتشددين، بحسب شبكتي ان بي سي وسي ان ان.
وصرح والده «صديق» لإحدى المحطات التلفزيونية الأمريكية بأن ما قام به لا علاقة له بالإسلام، مضيفاً أن عمر ثار غضباً عندما رأى شابين مثليين يتبادلان القبل قبل شهر في ميامي، وربما قرر منذ ذلك اليوم القيام بعمل ما.
واعتذر الأب عما فعله ابنه الذي قتلته الشرطة في الملهى، وقال للمحطة إنه وأفراد عائلته لم يكونوا على علم مسبق بأفكاره وبالعملية التي ارتكبها في الملهى الليلي.
وتقول المصادر الأمنية إن عمر استخدم في عمليته بندقية طراز AR-15 ومسدسا، لم تفرج الشرطة بعد عن ماركته ونوعه، وبالسلاحين راح يطلق النار على من احتجزهم في الملهى لمدة ساعات، إذ أوقف سيارته من طراز فان بقربه قبل أن ينفذ جريمته ثم ترديه الشرطة برصاصها قتيلا.
وحسب تقارير في «مستشفى أورلاندو ريجيونال مديكال سنتر» حيث نقلوا 46 من الجرحى، يتوقع ارتفاع عدد القتلى، لأن بعضهم بحالة حرجة جدا.
وقرر ريك سكوت حاكم فلوريدا إعلان حالة الطوارئ في الولاية كلها حتى الانتهاء من التحقيقات.

شارك برأيك حول الخبر باضافة رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.